شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

إسرائيل تضع استراتيجيات جديدة وتقرر حماية إيلات

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 28 ديسمبر, 2012 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

أعلن الجيش الإسرائيلي، الأربعاء، عن إقامة شعبة جديدة مهمتها الرئيسية حماية مدينة إيلات ومحيطها باعتبارها منطقة استراتيجية.

وتعكس هذه الخطوة التغييرات التي طرأت على المفاهيم والاستراتيجيات العسكرية الإسرائيلية في ظل عدم استقرار الجبهة الجنوبية على الحدود مع مصر والأحداث التي شهدتها سيناء في الآونة الأخيرة من أحداث اقتتال داخلية والحديث عن نشوء تنظيمات مسلحة وإطلاق صواريخ باتجاه إيلات وفق المزاعم الإسرائيلية.

ونقلت صحيفة “معاريف” عن مسؤول في الشعبة قوله: “الفكرة بدأت بعد أن أدركنا أن شيئاً ما بدأ يتغير في المنطقة وأن سيناء تحولت لملعب لمنظمات إرهابية، لذلك سبق أن أقمنا شعبة مشابهة في لواء الجنوب في شهر يونيو/حزيران الماضي، ثم كانت هناك عملية تفجيرية استهدفتنا على الحدود مع مصر، مما ساهم في تسريع إقامة الشعبة الخاصة بإيلات ومنطقتها”.

وأكد المصدر أن “هذه الشعبة ستواجه تحديات كبيرة بسبب المساحة الكبيرة للمنطقة التي ستتولى حمايتها. وما يحدث هو تغيير يطرأ على مفاهيمنا ويوضح أهمية حماية إيلات”.

وفي الأمسية الاحتفالية التي تم خلالها الإعلان عن انطلاق عمل الشعبة بشكل رسمي، تحدث أحد الضباط، منوهاً بأن أحداث الربيع العربي وتبعاتها تفرض على إسرائيل تحديات كبيرة.

وسبق لإسرائيل أن شرعت ببناء جدار على الحدود مع مصر وصلت إلى مراحله الاخيرة ولم يبق حتى إتمامه سوى بضعة كيلومترات في منطقة إيلات، من المرجح أن تنتهي منها منتصف العام القادم.

بالمقابل تعمل الأجهزة الأمنية الإسرائيلية على الدفع باتجاه إقامة جدار مشابه على الحدود مع الأردن، وهو مشروع بات في مراحل متقدمة من التخطيط.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.