شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

تراجع شعبية الليكود والاحزاب العربية ثابته

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 26 ديسمبر, 2012 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

واصل حزب البيت اليهودي القومي المتطرف انتزاع الأصوات من حزب الليكود اليميني بزعامة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو قبل الانتخابات التشريعية في 22 من كانون الثاني المقبل.

  تراجع شعبية نتنياهو والاحزاب العربية تحافظ على قوتها

وأظهر استطلاع جديد للرأي، تراجع شعبية قائمة «الليكود بيتنا»، بقيادة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، لصالح حزب اليمين المتطرّف البيت اليهودي بقيادة نفتالي بينت، فيما لا يزال معسكر أحزاب اليمين الذي حصل على 66مقعدا يتفوق على معسكر أحزاب المركز – يسار الذي حصل على 43 مقعدا بينما الأحزاب العربية ستحافظ على قوتها لتحصل على 11 مقعدا أربعة مقاعد لكل من حزبي الجبهة والموحدة بينما سيحصل حزب التجمع الوطني على 3 مقاعد.

في ظل مواصلة التحقيق مع وزير الخارجية الأسبق أفيغدور ليبرمان

ودل آخر استطلاع الرأي حصول حزب بينت على 15 مقعدا بينما حزب الليكود بيتنا على 35 مقعدا، حيث يلاحظ تواصل تراجع شعبة حزب الليكود في ظل مواصلة التحقيق مع وزير الخارجية الأسبق أفيغدور ليبرمان الذي حقق معه ليلة أمس تحت طائلة التحذير بشبهات فساد.
ويحصل حزب العمل على 18 مقعدا، أما حزب يئير لبيد فيحصل على 10 مقاعد، بخسارة مقعدين مقابل الاستطلاع السابق، بينما تحصل الحركة برئاسة ليفني على 11 مقعدا، أما حزب ميرتس فيحصل على 4 مقاعد.

تراجع شعبية الليكود تحت طائلة فساد ليبرمان

وعزت صحيفة هارتس هذه التغييرات إلى الحملة التي شنّها حزب الليكود ضد بينيت، في أعقاب تصريح أطلقه قبل أيام عدة، وأكد فيه رفضه تنفيذ أمر عسكري بإخلاء مستوطنات، حتى لو كلفه ذلك الدخول إلى السجن.
وأضافت الصحيفة أنه ربما يكون سبباً آخر لتراجع شعبية «الليكود بيتنا»، هو إعلان النيابة العامة الإسرائيلية تقديم لائحة اتهام ضد وزير الخارجية المستقيل ورئيس حزب «إسرائيل بيتنا» أفيغدور ليبرمان. القدس المحتلة-

  البيت اليهودي يواصل انتزاع الاصوات من الليكود بيتنا

ويأتي هذا الارتفاع في شعبية حزب البيت اليهودي (المفدال) بعد تصريحات بينيت نهاية الاسبوع الماضي بانه رفض اثناء خدمته العسكرية كجندي تلبية الاوامر باخلاء مستوطنات يهودية. وكتب المحلل السياسي في هارتس يوسي فيرتر بان «نتنياهو والليكود بيتنا ذهبا بعيدا في مهاجمة بينيت وحولاه الى طفل مدلل لليمين … كقائد لليمين البديل».

ورأى فرتير ان «الارقام تظهر ان نتنياهو سيكون بالتأكيد رئيس الوزراء المقبل ولكن سيطرة حزبه على الائتلاف القادم ستكون اقل اهمية مما يتوقع لانه وحد لائحته مع ليبرمان».
إجراء تحقيق مع ليبرمان على خلفية فساد

وحققت الشرطة الإسرائيلية، ليلة الأربعاء، مع وزير الخارجية السابق أفيغدور ليبرمان على خلفية قضية تعيين السفير الأسبق في بيلاروس، وبعض المخالفات التي تتعلق بإساءة الائتمان.

وأعلن ليبرمان عن نيته الوقوف بعد الانتخابات المقبلة على رأس لجنة الخارجية والأمن البرلمانية. وقال في مقابلة مع موقع إخباري روسي إن حزب “إسرائيل بيتنا” يتوقع أن تُسند إليه بعد الانتخابات المقبلة وزارات الداخلية والإسكان والزراعة.

وكان ليبرمان استقال من وزارة الخارجية بعد أن أعلن المستشار القانوني للحكومة عن نيته تقديم لائحة اتهام ضده في قضية تعيين سفير (إسرائيل) السابق في بيلاروس.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.