شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

اسرائيل استخدمت قنابل الفوسفور المحرمة دوليا في ضرب غزة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 15 ديسمبر, 2012 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

ذكر خبراء دوليون في غزة ان التحليلات الاولية لما استخدمته اسرائيل في عملية “عامود العنان” الاخيرة على قطاع غزة تؤكد استخدام الاحتلال لقذائف الفوسفور الابيض المحرمة دوليا في عدوانها الاخير على قطاع غزة، وقالت المصادر ان خبراء دوليين في غزة فحصوا عينات لبعض ما استخدمه الاحتلال في حربه الاخيرة على غزة وانهم تاكدوا ن الحديث يدور عن قنابل فوسفورية تم استخدامها في بعض المناطق مشيرة الى مصادر الاحتلال تنفي تلك التهمة وتعتبر ان ما لدى الفلسطينيين هو بقايا قنابل فوسفورية قديمة من عملية “الرصاص المصبوب”.

أكدت صحيفة “جيروزاليم بوست” الاسرائيلية، أن جدلا كبيرا واختلافات شهدتها وزارة الحرب الإسرائيلية قبل عملية “عامود العنان” حول ما إذا كان ينبغي استخدام قذائف الفسفور الأبيض أثناء هجوم عسكري محتمل على قطاع غزة، مشيرة إلى الانتقادات الواسعة التي وجهت لإسرائيل بعد استخدامها لهذه المادة الحارقة أثناء عملية “الرصاص المصبوب” على غزة نهاية عام 2008 الماضي.

ونقلت الصحيفة عن مسئول عسكري وصفته بأنه “رفيع المستوى” قوله “ليس هناك أدنى شك بأن استخدام قذائف الفسفور الأبيض سيتسبب في أضرار كبيرة لصورة إسرائيل أمام العالم لأن عددا من المنظمات غير الحكومية تدعي بأن استخدامه جريمة حرب”.

وأشارت إلى أنه وقبل عدة أشهر تقدم المحامي مايكل سفارد بالتماس لمحكمة العدل العليا مطالباً بمنع استخدام هذه القذائف في المناطق الجنوبية وخاصة قطاع غزة.. مؤكدة أن نائب رئيس الأركان الإسرائيلي يائير نفيه قد رد على الالتماس قائلاً “أصدرت الأوامر باستخدام الحد الأدنى لهذه القذائف في حال قمنا بعملية عسكرية واسعة النطاق على قطاع غزة وسنعمل على التقليل من استخدامها”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (2)