شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الأمم المتحدة تعزز تواجدها في الجولان

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 8 ديسمبر, 2012 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

أعلن المسؤول عن عمليات حفظ السلام في الأمم المتحدة، هيرفيه لادسوس، الجمعة، أن الأمم المتحدة ستعزز الإجراءات الأمنية الخاصة بقوة المراقبة في الجولان التابعة لها، إثر سلسلة من الحوادث المرتبطة بالنزاع في سوريا.

وقال لادسوس، في تصريح صحفي، إن قوة الأمم المتحدة المكلفة مراقبة فض الاشتباك في الجولان ستتلقى المزيد من المدرعات “كما ستعزز قدراتها على التحليل السياسي”.

وأضاف، “نتخذ إجراءات لتعزيز أمن القوة”، موضحا أن الأمم المتحدة تجري اتصالات مع الدول التي تقدم جنودا لهذه القوة للتشاور في هذه الإجراءات.

وتعد هذه القوة نحو ألف رجل من خمسة بلدان، هي النمسا وكرواتيا والهند واليابان والفليبين.

وكانت المنطقة المنزوعة السلاح في الجولان، والتي تسير فيها قوة الأمم المتحدة دوريات تعرضت لأحداث عدة حيث طالتها نيران المعارك الدائرة في سوريا كما دخلها الجيش السوري مرارا.

واحتلت إسرائيل، هضبة الجولان السورية عام 1967، وأعلنت ضمها عام 1981.

وتشكلت قوة الأمم المتحدة لمراقبة فك الاشتباك في سوريا عام 1974 للإشراف على وقف إطلاق النار بين إسرائيل وسوريا.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.