شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

أعراض الزكام عند الأطفال وطرق تسريع الشفاء منه ..

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 16 ديسمبر, 2012 | القسم: الأطفال

يعتبر الزكام الذي يصيب الأطفال من الأمراض الشائعة التي يتعرضون لها وبشكلٍ دوري، وقدّ يسبب ذلك همّاً وأرقاً عند الوالدين خوفاً على أطفالهم، إلاّ أن هذا الأمر يعد طبيعياً جداً، لكن ذلك لا يعني تجاهله وعدم السعي لعلاجه أو حتى الوقايه منه.

والزكام الطبيعي قد يدوم من 5 إلى 7 أيام أو أسبوعين على الأكثر، أما أعراض الزكام عند الأطفال فهي تتمثل في أن الطفل يكون كثير العطس خلالها ودامع العينين مع بعض الحمى الخفيفة والارتعاشات والآم الرأس والسعال سواء كان جافاً أو غير جاف، وفي حال لاحظت واحدة أو أكثر من أعراض الزكام عند الأطفال، فإنه يستوجب مراجعة الطبيب منعاً لتطورها.

ولزيادة فعالية دواء طفلك وتسريع شفائه، إليكِ النصائح التالية:

– حاولي إبقاء طفلك في السرير وتشجيعه على الراحة وزوّديه بالسوائل المفيدة، متجنبةً إعطاءه المشروبات الغازية أو التي تحتوي على الكافيين.

– حاولي ترطيب جو المنزل بجهاز ضخ الرطوبة وذلك لتخفيف السعال الجاف والتهاب الحنجرة والأنف المزكوم.

– جرّبي قطرات الأنف المالحة لتخفيف الزكام عند طفلك.

– يمكنك استعمال بخاخ مخدر أو مطهر لتخفيف التهاب الحنجرة.

– اعطي طفلك حبوب مص “لوزنج” الطبية لتخفيف التهاب الحنجرة أو السعال الجاف خاصة لدى الطفل الكبير.

ولعلاج الزكام عند الأطفال بوصفات طبيعية من المنزل، ينصح بتناول ملعقة كبيرة من (زيت حبة البركة) يومياً على الريق مع كوب من الحليب أو الزبادي مرة واحدةً يومياً مع الإستمرار على ذلك مدة طويلة، فإن ذلك بإذن الله يقوي جهاز المناعة ويقي من الزكام.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)