شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

«حول» الأطفال.. الأسباب والعلاج

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 7 ديسمبر, 2012 | القسم: الأطفال

حول الأطفال مشكلة شائعة عند الأطفال، وهى مشكلة بسيطة يمكن التغلب عليها والقضاء عليها نهائياً عند اكتشافها المبكر، لكن اعلمى أن الحول إذا لم يعالج فى السن الصغير يمكن أن يستمر مع طفلك بقية حياته.

لذلك فأنتِ ينبغى عليكِ معرفة كيفية اكتشاف الحول مبكراً، حتى تجنبى أطفالك الإصابة بالحول بقية حياتهم.

الشخص ذو النظر الطبيعى يستطيع أن ينظر إلى شىء معين بالعينين فى نفس الوقت ويرى صورة واحدة، لكن الشخص المصاب بالحول لا تستطيع عينيه النظر إلى شىء معين سوياً، لكن إحداهما تنحرف للداخل أو للخارج، وأحيانا لأعلى أو لأسفل، لكن الشائع انحرافها للداخل، وهذه العين المنحرفة يمكن أن تكون منحرفة طوال الوقت، أو تنحرف فقط أثناء الإجهاد والضغط النفسى لطفلك.

والشخص المصاب بالحول يرى الأشياء مضاعفة، أى يرى صورتين مختلفتين من العينين، وكرد فعل طبيعى لمخه يقوم بتثبيت صورة واحدة فقط، عن طريق إهمال الصورة الأخرى من العين المنحرفة «الأضعف»، وإذا لم يعالج الحول فسيظل المخ يهمل الصورة الناتجة من العين المنحرفة «الأضعف»، ويرى بالعين الأخرى فقط، مما يسبب ضعف العين المنحرفة وتقل قدرتها على الإبصار بمرور الوقت، وهو ما يسمى بكسل العين أو العين الكسولة، وهى المشكلة الأخطر الناتجة عن الحول.

•ما هى أسباب الحول؟

1 – الحول الخلقى.. وفيه يولد الطفل مصاب بالحول، وفى كثير من الأحيان لا يوجد سبب واضح لذلك، لكن عادة ما يكون أحد أفراد الأسرة مصاب بالحول.

2 – بعض الأطفال يصابون بالحول نتيجة مشكلة فى جهازهم العصبى، خاصة الجزء المتحكم فى عضلات العين أو مركز التحكم فى المخ، الذى يوجه حركات العين.

3 – نتيجة مشكلة فى عضلة العين نفسها.

4 – نتيجة إصابات العين.

5 – الطفل المصاب بطول النظر ولم يعالج يكون أكثر عرضى للإصابة بالحول، بسبب التركيز الزائد المطلوب لرؤية الأشياء بوضوح.

•كيف يتم اكتشاف الحول مبكراً؟

من الطبيعى أن الطفل حديث الولادة فى بعض الأحيان تجدين حول بعينه، خاصة إذا كان مجهد، لكن الطفل الذى عمره أكثر من 3 أشهر ولاحظت وجود حول بعينه، حتى إذا كان هذا الحول غير دائم، وحدث فى وقت معين فقط، أو لاحظت أن طفلك ينظر إليكِ بعين واحدة ويغلق الأخرى، أو ينظر إليكِ ويميل رأسه إلى أحد جانبيه، فلابد من مراجعة الطبيب لفحصه والتأكد من أنه غير مصاب بالحول.

•كيف يتم علاج الحول؟

كلما اكتشف الحول مبكراً.. كلما عولج بشكل أحسن وأسرع، والعلاج دائماً يهدف إلى تقوية العين المنحرفة «الضعيفة»، ويمكن ذلك من خلال العلاج الطبيعى للمساعدة على تقوية عضلات العين المنحرفة، ويمكن استخدام أجهزة بصرية لتصحيح النظر أو استخدام نظارة طبية لتصحيح النظر مع تغطية العين السليمة، أو استخدام قطرة معينة لها لإجبار العين الضعيفة على العمل فتقوى بمرور الوقت، واصبرى فربما يحتاج العلاج لعدة أشهر أو المزيد.

•هل يمكن استخدام الجراحة لعلاج الحول؟

نعم، فبعض الأطفال يحتاجون للتدخل الجراحى لتصحيح الحول، لكن يتم ذلك بعد خطوات العلاج السابقة من تصحيح النظر وإعادة النشاط للعين الضعيفة، وهى جراحة بسيطة، لكنها يمكن ألا تأتى بالنتيجة المطلوبة من المرة الأولى، فيمكن تكرارها بعد وقت.

حول الأطفال مشكلة شائعة عند الأطفال، وهى مشكلة بسيطة يمكن التغلب عليها والقضاء عليها نهائياً عند اكتشافها المبكر، لكن اعلمى أن الحول إذا لم يعالج فى السن الصغير يمكن أن يستمر مع طفلك بقية حياته.

لذلك فأنتِ كـ«سوبر ماما» ينبغى عليكِ معرفة كيفية اكتشاف الحول مبكراً، حتى تجنبى أطفالك الإصابة بالحول بقية حياتهم.

الشخص ذو النظر الطبيعى يستطيع أن ينظر إلى شىء معين بالعينين فى نفس الوقت ويرى صورة واحدة، لكن الشخص المصاب بالحول لا تستطيع عينيه النظر إلى شىء معين سوياً، لكن إحداهما تنحرف للداخل أو للخارج، وأحيانا لأعلى أو لأسفل، لكن الشائع انحرافها للداخل، وهذه العين المنحرفة يمكن أن تكون منحرفة طوال الوقت، أو تنحرف فقط أثناء الإجهاد والضغط النفسى لطفلك.

والشخص المصاب بالحول يرى الأشياء مضاعفة، أى يرى صورتين مختلفتين من العينين، وكرد فعل طبيعى لمخه يقوم بتثبيت صورة واحدة فقط، عن طريق إهمال الصورة الأخرى من العين المنحرفة «الأضعف»، وإذا لم يعالج الحول فسيظل المخ يهمل الصورة الناتجة من العين المنحرفة «الأضعف»، ويرى بالعين الأخرى فقط، مما يسبب ضعف العين المنحرفة وتقل قدرتها على الإبصار بمرور الوقت، وهو ما يسمى بكسل العين أو العين الكسولة، وهى المشكلة الأخطر الناتجة عن الحول.

•ما هى أسباب الحول؟

1 – الحول الخلقى.. وفيه يولد الطفل مصاب بالحول، وفى كثير من الأحيان لا يوجد سبب واضح لذلك، لكن عادة ما يكون أحد أفراد الأسرة مصاب بالحول.

2 – بعض الأطفال يصابون بالحول نتيجة مشكلة فى جهازهم العصبى، خاصة الجزء المتحكم فى عضلات العين أو مركز التحكم فى المخ، الذى يوجه حركات العين.

3 – نتيجة مشكلة فى عضلة العين نفسها.

4 – نتيجة إصابات العين.

5 – الطفل المصاب بطول النظر ولم يعالج يكون أكثر عرضى للإصابة بالحول، بسبب التركيز الزائد المطلوب لرؤية الأشياء بوضوح.

•كيف يتم اكتشاف الحول مبكراً؟

من الطبيعى أن الطفل حديث الولادة فى بعض الأحيان تجدين حول بعينه، خاصة إذا كان مجهد، لكن الطفل الذى عمره أكثر من 3 أشهر ولاحظت وجود حول بعينه، حتى إذا كان هذا الحول غير دائم، وحدث فى وقت معين فقط، أو لاحظت أن طفلك ينظر إليكِ بعين واحدة ويغلق الأخرى، أو ينظر إليكِ ويميل رأسه إلى أحد جانبيه، فلابد من مراجعة الطبيب لفحصه والتأكد من أنه غير مصاب بالحول.

•كيف يتم علاج الحول؟

كلما اكتشف الحول مبكراً.. كلما عولج بشكل أحسن وأسرع، والعلاج دائماً يهدف إلى تقوية العين المنحرفة «الضعيفة»، ويمكن ذلك من خلال العلاج الطبيعى للمساعدة على تقوية عضلات العين المنحرفة، ويمكن استخدام أجهزة بصرية لتصحيح النظر أو استخدام نظارة طبية لتصحيح النظر مع تغطية العين السليمة، أو استخدام قطرة معينة لها لإجبار العين الضعيفة على العمل فتقوى بمرور الوقت، واصبرى فربما يحتاج العلاج لعدة أشهر أو المزيد.

•هل يمكن استخدام الجراحة لعلاج الحول؟

نعم، فبعض الأطفال يحتاجون للتدخل الجراحى لتصحيح الحول، لكن يتم ذلك بعد خطوات العلاج السابقة من تصحيح النظر وإعادة النشاط للعين الضعيفة، وهى جراحة بسيطة، لكنها يمكن ألا تأتى بالنتيجة المطلوبة من المرة الأولى، فيمكن تكرارها بعد وقت.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.