شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الثقة توضع بالجارة أكثر من الحماة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 17 ديسمبر, 2012 | القسم: الأسرة والبيت

في إحصاء شمل 1042 شخصاً ألمانيا أكد 11% أنهم يفضلون توكيل أمر رعاية بيوتهم في غيابهم إلى جيرانهم عوض الاستعانة بالحموات, فيما رأت نسبة 4% أن الحماة يمكن أن تؤتمن على العناية بالبيت أثناء غيابهم بداعي السفر .

الغريب في هذا الاحصاء أن الأكادميين والمنخرطين في سلك التعليم العالي هم على الخصوص الذين لا يحبذون الحماة ولا يثقون بها لاستئمانها على مفاتيح شققهم ووصلت نسبتهم إلى 14% وغالبيتهم يفضلون كذلك أبائهم بنسبة 14% على أمهات الزوجة، فيما تذهب نسبة 22% الى الأصدقاء والأخوات .

وبذلك تضل صورة الحماة الشريرة هي الغالبة في أغلب الثقافات الإنسانية رغم تقدم الحضارة ورقيها، حيث أنه كلما اقترب الشخص من بلدان المناطق الحارة، كلما زادت الصورة اسوداداً وبقيت الحماة هي الشبح الذي يطارد الصهر وينغص عليه حياته، في حين يظل الحمى هو الأقرب إلى القلوب .

والآن السؤال يُوجه إليكِ أيتها المتزوجة … هل تمنحين ثقتكِ لجارتك أكثر من حماتك ؟؟؟ و إن لم تكوني متزوجة ما رأيك بالموضوع و بالمرأة التي تفعل ذلك ؟؟؟

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.