شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

جاء اليوم الذي لم يتوقعه برشلونة!

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 6 ديسمبر, 2012 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, رياضـة

ضربة خفيفة يتعرض لها الفريق الكتالوني، ولكنها يجب أن تكون بمثابة جرس الإنذار قبل فوات الأوان.

وقف الجميع على قدم واحدة لحظة سقوط النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي على أرض ملعب كامب نو في برشلونة.. ما الذي حصل؟ هل يعقل أن يكون الأسطورة قد تعرض للإصابة؟.. فهذا مستحيل.!

ميسي.. إنه من كوكب آخر، لا يمرض ولا يصاب ولا يمكن أن يتعرض لأي أذى.. كما أنه ليس الوقت المناسب لذلك، فبرشلونة يتصدر الدوري الإسباني لكرة القدم بفارق 11 نقطة عن ريال مدريد حامل اللقب والغريم التقليدي، وفرصته شبة أكيدة للفوز بالليغا.

وبرشلونة أيضا تأهل بطلا لمجموعته في دوري أبطال أوروبا، وهو عازم على الفوز بلقب الشامبيونز ليغ كما أعتاد أنه يفعل في السنوات الأخيرة.

وفوق كل ذلك فإن ميسي مطالب بتحطيم أهم رقم قياسي في مسيرته التاريخية.. إنه ليس الوقت المناسب لهذه الإصابة أبدا.

ولكن.. لك عزيزي القاريء أن تتخيل حال برشلونة لو أن إصابة ميسي الخفيفة كما تشير التقارير، لم تكن كذلك (لا سمح الله طبعا)، فلا أظن شخصيا وربما يؤيدني البعض ويخلفني الأغلبية، أن برشلونة غير قادر وقتها على مواصلة المشوار على نفس المنوال.. مجرد رأي.!

وربما تكون هذه الواقعة التي شهدتها الدقائق الأخيرة من مباراة بنفيكا، بمثابة الرسالة الواضحة إلى برشلونة وجماهيره.. فهذا ميسي ليس إلا بشر، ويمكن أن يسقط كما سقط، وعلى الإدارة الفنية أن تراعي ذلك.

فمثلا: فيلانوفا المدير الفني لبرشلونة يقول “أنه اضطر لإشراك ميسي بناء على رغبة اللاعب وإصراره على المشاركة، وأنه في نفس الوقت لم يكن يرغب في المشاركة من أجل تحطيم الرقم القياسي المسجل باسم مولر”.. فلماذا شارك إذا؟!.

المباراة لم تكن تعني شيئا لبرشلونة.. بدليل مشاركة كافة اللاعبين البدلاء.. وانتهت بالنتيجة السلبية التي انتهت إليها، فماذا حصل.. هل إنهار الكامب نو، مباراة هامشية وانتهت بنتيجة هامشية، ولا داعي لأن يدفع برشلونة هذا الثمن الغالي.

نعلم جميعا أن الإصابة قدر من عند الله، وقد يتعرض لها اللاعب وهو يسير في حديقة، بيد أن على برشلونة ممثلا بفيلانوفا وميسي أن يتوقعان مثل هذا اليوم، وأن يعملان بحكمة على تجنيب عشاق الفريق ومحبيه صدمة قد لا يتحملونها.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.