شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

قلق في فريق عين ماهل من العقوبة التي ستفرض عليه بعد اشراك لاعب بصورة غير قانونية

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 3 ديسمبر, 2012 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, رياضـة

تمت دعوة ادارة فريق الدرجة الثانية مكابي عين ماهل، للمثول أمام لجنة الطاعة التابعة للاتحاد العام لكرة القدم، بسبب اشراكه اللاعب قاسم مصطفى حبيب الله بصورة غير قانونية خلال الفوز على فريق مكابي اكسال (2-1) ضمن مباريات المنطقة الشمالية “ب”، حيث ينص القانون على أنه مسموح لأي فريق أن يشرك لاعبين فوق جيل (16,5 سنة)، لكن اللاعب المهلاوي الناشئ لم يصل الى هذا الجيل، وكان سيفعل ذلك بعد أسبوعين من موعد المباراة.

تخوفات من خصم 6 نقاط أخرى
ويخشى المهلاويون أن يتم تفعيل الحكم بخصم 6 نقاط أخرى من رصيد الفريق، وهو الآن مع وقف التنفيذ، حيث صدر القرار في أعقاب مشاركة اللاعب توفيق حبيب الله أمام أم الغنم/نين، وهو مبعد. واذا تم ذلك فسيفقد الفريق النقاط الثماني التي جمعها حتى الآن، وبضمنها 3 نقاط فوزه على اكسال، وسيكون رصيده مع ناقص نقطة.

ماضي حافل بالمخالفات
يذكر أن مخالفات الفريق المهلاوي في هذا الباب تكررت 4 مرات في المواسم الثلاثة الأخيرة، مما يشير بشكل واضح ولا يقبل الجدال أو النقاش بعدم وجود دراية ادارية وقلة مهنية، كما أن الشارع الرياضي المهلاوي غاضب جدا وخائب الأمل كثيرا. وعقب مدرب الفريق رائف أبو ليل بالقول:”لم نقصد اشراك اللاعب بصورة غير قانونية وهناك لبس في الموضوع، وهذا ما شرحته لآفي ليفي مسؤول الدرجات الدنيا في الاتحاد العام، الذي وعد بمساعدتنا، وطمأنني أن الفريق قد لا يخسر المباراة بل تبقى النتيجة على حالها. لم يؤثر اللاعب على نتيجة المباراة ونأمل أن لا يتضرر هو والفريق”.

عبد أبو ليل:على مرتكب المخالفة تحمل المسؤولية 

أما الاداري السابق عبد أبو ليل فقال بعد تأكد نبأ دعوة الفريق الى لجنة الطاعة:”لا أصدق وأستوعب ما يحصل في هذا الفريق. فلا يكفي الأمور المالية العصيبة التي يمر فيها، ولتأتي هذه الضربة للمرة الثالثة على التوالي، والثانية هذا الموسم خاصة، والتي قد تقضي على الفريق في حال لا سمح الله أصدرت محكمة الطاعة خصم 9 نقاط من رصيده، فستكون ضربة قاضية وقاصمة لفريقنا العزيز والغالي، الذي بصق دما حتى ارتقى الى الدرجة الثانية. واذا تم ذلك فيجب على كل شخص قام بعملته، ان كان متعمدا أو بدون قصد، أن يترك الرياضة ويتحمل المسؤولية كاملة”.

تكرار الأخطاء
واستطرد عبد أبو ليل قائلا:”لا يعقل أن تتكرر هذه الأخطاء ويبقى المذنب في مكانه لا يتزحزح. رغم أن بعض الاداريين تركوا الفريق، الا أن قلوبنا على اللاعبين المحليين، حيث سهر الجميع من أجل انجاح مسيرته. تحدثت مع عضو الاتحاد العام باسم سليمان والمحامي ايال يافي للوقوف الى جانب الفريق المسكين ومساعدته قدر الامكان. نمد أيادينا للمساندة رغم أننا لا نتفاءل كثيرا. أتمنى أن يتفهم الحاكم طيبة النية في اشراك اللاعب المزيف، علما أن غياب الكثير من اللاعبين أجبر المدرب على اشراكه، وهذا حال كرة القدم في قريتنا. تخلى الكثيرون عنه بسبب مشاكل جمة لا نريد الخوض فيها حاليا، لأنه يهمني أن يبقى أولا وبعد ذلك نتفرغ الى معاقبة المذنبين”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.