شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

جيش الاحتلال يقتل فلسطينيا قرب طولكرم

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 3 ديسمبر, 2012 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية 2

استشهد شاب فلسطيني  بعد ان قام جنود من جيش الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الاثنين بإطلاق الرصاص صوبه، وبحسب ما تناقلته وسائل الاعلام الإسرائيلية فان الشاب الذي كان يسافر قرب متسوطنة عيناف بالقرب من طولكرم اصطدم بسيارته بجيب عسكري وكان مسلحا ببلطة وتوجه نحو الجنود ما دفه احدهم بإطلاق الرصاص صوبه فاردوه قتيلا.

عملية “عدائية”

ورجحت وسائل الاعلام الإسرائيلية نقل عن مصادر عسكرية، بان الحديث يدور عن عملية “عدائية”، حيث قام شاب فلسطيني كان يسافر بسيارته قرب “عيناف” بالاصطدام بجيب عسكري وأصيب جنديين بجراح متوسطة، وبعد الاصطدام أشهر الشاب بلطة كانت بحوته وتوجه نحو الجنديين ما دفهما لإطلاق الرصاص صوبه فاردوه قتيلا.

اصيب جنديان من جنود الاحتلال بانقلاب الجيب العسكري

فيما اصيب جنديان من جنود الاحتلال بانقلاب الجيب العسكري اثناء المطاردة وصفت جراحهم بالطفيفة .فيما ذكرت صحيفة يديعوت احرنوت، اليوم الاثنين، ان شاب فلسطيني استشهد، بالقرب من احد الحواجز العسكري، بين مدينتي طولكرم ونابلس. واشارت الصحيفة الى ان جنود الاحتلال اطلقوا النار على شاب فلسطيني، زعموا انهم هاجمهم بفأس . وبينت الصحيفة، انه جيب عسكري طارد الشاب بعد شكوكهك بنيته مهاجمتهم، مما ادى لانقلابه وادى لاصابة جنديين اسرائيليين. وذكرت مصادر اعلامية في مدينة نابلس، ان الشاب اصيب بجراح خطيرة، ولم تؤكد استشهاده، بينما لم تؤكد علن اي جهة فلسطينية خبر استشهاده.

جيب عسكري طارد واصطدم بسيارة فلسطيني

ويستدل من التحقيقات الأولية  بحسب الوراية الاسرائيلية، بان الشاب كان يسافر بسيارته على الشارع الرئيسي الموصل ما بين طولكرم ونابلس، وقد اثرات السيارة شكوك افراد دورية عسكرية تواجدوا بالمكان وطالبوا السائق بالتوقف وقام الجيب العسكري بمطاردة السيارة والاصطدام بها، وبحسب أفادت الجنود بعد الاصطدام خرج الشاب من السيارة ويلوح ببلطة متوجها صوب الجنود الذين اطلقوا الرصاص عليه.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.