شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

اليمين المتطرف يكتسح قائمة الليكود للكنيست

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 27 نوفمبر, 2012 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

حسم الجناح المتشدد في حزب الليكود اليميني الذي يتزعمه رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو المعركة في الانتخابات التمهيدية وعزز من مواقعه ونفوذه في قائمة الحزب للانتخابات البرلمانية المقبلة التي ستكون في يناير 2013، اذ نجح في تحقيق تقدم خلال الانتخابات التمهيدية لتعيين مرشحي الحزب.

و حجز المرشحون المتشددون وخصوصا المدعومين من لوبي المستوطنين القوي مقاعد تتيح لهم امكانية انتخابهم بدون صعوبة. وقد حل زعيم هذا اللوبي في حزب الليكود موشيه فيغلين في المرتبة ال14 على اللائحة.

نتنياهو :الليكود هو حزب الشعب ومن اجل الشعب

وفي كلمته الختامية مساء الاثنين، هنأ نتنياهو “الفريق” الجديد وحاول التخفيف من اضرار اللائحة المنتخبة باشارته الى ان العناصر المعتدلة لم تستبعد كليا. وقال “هذا الفريق هو نتاج من كل عناصر المجتمع ويمثل جميع عناصر المجتمع”.

واضاف “اليوم، اثبتنا مجددا ان الليكود هو حزب الشعب ومن اجل الشعب واننا سنواصل معا قيادة اسرائيل خلال السنوات المقبلة”.
ويُستدل من نتائج الانتخابات الداخلية التي أجراها حزب الليكود لاختيار قائمة مرشحيه للكنيست المقبل أن الجناح اليميني للحزب حقق إنجازات لافتة فيما مُني محور الاعتدال فيه بهزيمة تتمثل بعدم حصول الوزيريْن بيني بيغين ودان مريدور والنائب ميخائيل إيتان على مراكز واقعية.

قيادات اليمين المتطرف

واحتل المراكز الأولى تباعاً الوزراء غدعون ساعر وغلعاد إردان وسلفان شالوم ويسرائيل كاتس يليهم النائب المعروف بمواقفه اليمينية المتشددة داني دانون ثم رئيس الكنيست رؤوفين ريفلين .

ومن أبرز الوجوه اليمينية في القائمة أيضاً النواب زئيف إلكين وياريف ليفين وتسيبي حوتوبيلي فضلاً عن ممثل معسكر المستوطنين موشيه فيغلين. كما أخفق جميع المنشقين عن حزب كاديما الذين حاولوا دخول قائمة الليكود باستثناء الوزير السابق تساحي هنيغبي.

اختفاء التيار المعتدل

وعلى العكس، فان عددا من المرشحين من الجناح المعتدل في الحزب، ومن بينهم نائب رئيس الوزراء دان ميريدور والوزيرين بني بيغن ومايكل ايتان، فشلوا في تعبئة مناصريهم ولم يحافظوا على مواقعهم على اللائحة وباتت فرصهم ضئيلة في الوصول الى الكنيست. وقال وزير الثقافة ليمور ليفنات الذي حل في المرتبة 17 “انا مستاء جدا من النتائج واعتقد انها قد تلقح اذى بنوعية لائحتنا”. وكانت اللجنة المركزية في الحزب عينت برفع الايدي نتانياهو رئيسا للائحة الحزب في الانتخابات المقبلة.

وبدأ اعضاء حزب الليكود ال123 الفا بالادلاء باصواتهم لاختيار مرشحيهم الى الكنيست في الانتخابات المسبقة التي ستجري في 22 كانون الثاني/يناير المقبل ولكن تم تأجيل عملية التصويت الى الاثنين بسبب اعطال معلوماتية. واشار الحزب الى ان حوالى 60% من الاعضاء شاركوا في الانتخابات التمهيدية.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.