شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الطيرة: اختطف واغتصب طليقته من الطيرة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 25 نوفمبر, 2012 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

صادف اليوم – اليوم العالمي لمكافحة العنف الممارس ضد النساء، ويُستدل من المعطيات المتوفرة لدينا، أن حوالي 200 الف امرأة في اسرائيل تتعرض للعنف الأسري. وقد قتلت خلال العام الحالي خمس عشرة امرأة على أيدي أحد ابناء عائلاتهن، وجاء من وزارة الرفاه الاجتماعي ان مراكز منع العنف الاسري التابعة لها تلقت خلال هذا العام اربعة عشر الفا وخمسمائة مراجعة جديدة مما يشكل ارتفاعا بنسبة ستة عشر بالمائة مقارنة مع العام الماضي.

واليوم تحديدًا، وصل إلى موقعنا : أن النيابة العامة في لواء المركز لهيئة القضاة في المحكمة المركزية في مدينة اللد، قدمتْ لائحة اتهام، ضد رجُل (48) عامًا، وجهت له ثلاثة تُهم: اغتصاب وخطف طليقته وتعريض حياة الآخرين للخطر أثناء قيادته المتهور، وأخرى تتعلق بتهديد الآخرين، مُطالبة بتمديد اعتقاله حتى من الانتهاء من الاجراءات القانونية والقضائية.
المتهم يسرق سيارة ويخطف طليقته ويغتصبها!

سرق سيارة من الطيبة، اختطاف طليقته ومن ثم اغتصابها!

وتُفيد لائحة الاتهام التي قدمتها المحامية شيرا سوكتسكي، في شهر أكتوبر- تشرين أول، أن المتهم زار منزل طليقته برفقة ابنتهما، وأثناء زيارته لها، حاول أن يسرق منها محفظتها بعنف، لكن طليقته قاومته، الأمر الذي دفع المتهم بمحالة خنقها ورفع السكين بوجهها، مهددًا اياها بالقتل، الأمر الذي سهل عليه خطف المحفظة منها وسرقة مبلغ يقدر بـ (500) شيكل، من المحفظة، وضربها بشكل مبرح أمام أبنتهما ومن ثم فرّ من المكان.

ويفيد البيان أن الرجل المذكور قام بسرقة سيارة من الطيبة في تاريخ (10.11)، في ساعات الليل المتأخرة، ويفيد البيان أيضًا أن المتهم قصد مجددًا مطلع الشهر الحالي بيت طليقته ب، طالبًا منها الدخول إلى سيارته، لكنها أبدت رفضها الشديد في ذلك، الأمر الذي دفعه بشدها بقوة إلى داخل السيارة بشكل عنيف إذ قام بضربها في الجزء العلوي من جسدها، وبعد أن دخلا السيارة قام بسياقتها بشكل متهور في اتجاه مدينة نابلس في الضفة الغربية، وأثناء سفرهما كانت تحاول زوجته المشتكية عليه طلب المساعدة من السيارات المارة، لكنه كان يمنعها في الاستمرار بذلك.

وقد وصل المتهم بطليقته إلى مكان معزول في جبال نابلس، وقام بتجريد طليقته من ملابسها بالقوة واغتصبها، وبعد الانتهاء من ذلك، وصل المتهم وطليقته إلى أحد المعابر المؤدية إلى داخل أراضي الخط الأخضر عند نقطة التفتيش، وقامت المُشتكية بسرد قصتها لإحدى المفتشات على الحاجز، الأمر الذي دفع الرجل المتهم في اقتحام الحاجز وتعريض الموجودين في المعبر إلى الخطر، مُسرعًا في طريق عودته إلى البلاد، وبعد مطاردة الشرطة له، تم اعتقاله ورفع دعوة ضده من قبل المشتكية – طليقته.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.