شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

مخالفاً كريستيانو ..ميسي: لن أصوت لنفسي من أجل الكرة الذهبية !

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 22 نوفمبر, 2012 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, رياضـة

أكد النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي اليوم أنه غير مهتم بمسألة تجديد عقده مع نادي برشلونة، الذي ينتهي صيف 2016 ، مشيرا الى أن هدفه هو “الاعتزال في كامب نو”، كما نفى وجود أي صراع مع البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد.
وأوضح ميسي في تصريحات صحفية على هامش احتفالية بنجاح لعبة (فيفا 2013) أحدث اصدارات شركة (EA Sport) لألعاب الفيديو “لا أعرف شيئا عن تجديد العقد، هذا لا يشغلني في الحقيقة، ولا يمثل لي مشكلة”، وذلك ردا على سؤال حول تحسين عقده مع البرسا.
وأهدت الشركة ميسي شيكا بمبلغ ربع مليون دولار سيخصصها للتبرع لأعمال الخير، وذلك بعد النجاح المدوي للعبة (فيفا 2013) التي يتصدر النجم الأرجنتيني صورة غلافها، حيث باعت 7.4 مليون نسخة بعد شهر واحد من طرحها بالأسواق.
وأكد قائد منتخب التانجو وأفضل لاعب في العالم في الاعوام الثلاثة الاخيرة أنه لن يقوم بالتصويت لنفسه في ترشيحات الكرة الذهبية لعام 2012 ، على عكس غريمه كريستيانو رونالدو قائد منتخب البرتغال وهداف ريال مدريد الإسباني.
وأوضح “البرغوث” أنه سيعطي صوته لزميليه في برشلونة أندريس إنييستا وتشافي هرنانديز، بجانب مواطنه سرخيو أجويرو نجم مانشستر سيتي الإنجليزي.
وعاد ميسي ليؤكد على أنه ليس في خصومة أو تنافس شخصي مع كريستيانو، وأن هذا الصراع من وحي خيال الصحف الرياضية فقط.
كما رفض التعليق عن وجود خلاف مع زميله الهداف الإسباني ديفيد فيا، مبينا أنه شرح الأمر من قبل للاعلام وأنكر هذا الخلاف مسبقا.
وعن اقترابه من كسر رقم “الطوربيد” الألماني جيرد مولر بتسجيل 85 هدفا في عام واحد، قال ميسي “أحب التدريب واللعب بجدية وتحقيق الانتصارات، هذه طبيعتي منذ صغري وسأظل كذلك الى الأبد”.
وفيما يتعلق بشائعات انتقال مدربه السابق بيب جوارديولا لتدريب تشيلسي الإنجليزي بدءا من الموسم المقبل، علق “إنه المدرب الأفضل في العالم، سيحقق نتائج متميزة في أي فريق ينتقل اليه”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.