شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الأنتخابات الديمقراطية في المدرسة الثانوية للعلوم والتكنولوجيا

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 21 نوفمبر, 2012 | القسم: مدارس وتعليم

للتنافس روح خفيّة ملآى بالإصرار والعزيمة ، هي المحرّك لتحفيز ما هو مألوف روتيني فتجعله متميزاً متفرّداً عن الآخرين . يرافق ذلك شجاعة يحدوها الأمل ، ومؤازرة من محبيك ومشجعيك ، فلا معنى للحياة بدونه ولا وصول للأبداع الاّ معه . هو تلك العصا السحرية التي تنقلنا من هامش الحياة الى مركزها مع اشباع النفس وتحقيق الذات .

تقدم فرسان من المدرسة الثانوية للعلوم والتكنولوجيا للتنافس على رئاسة مجلس الطلاب في المدرسة وهم : سعيد كتانه ، حنان ابو مخ ، مجد زباد ، وعد قعدان . وقد انتابتهم مشاعر مختلطة من بهجة وأمل وشعور بالمسؤولية ورهبة من تجربة جديّة جديدة في حياتهم . قدّموا دعاياتهم الانتخابية بكل وعي وإدراك لمسؤولية ما يحدث ، واستخدموا وسائل مختلفة لذلك من شعارات وصور وبطاقات وعرض شرائح ودعوة شفوية خطابية لكافة الصفوف .
وقد جرت الانتخابات النزيهة في جو هادئ ينمّ عن وعي وتثقيف ديمقراطي وروح تنافسية شريفة . وأسفرت النتائج عن فوز المرشح الطالب سعيد جمال كتانه برئاسة البرلمان وبأغلبية ساحقة من الأصوات . اما المكان الثاني فقد احتله الطالب مجد زباد ، وفي المكان الثالث كانت الطالبة وعد قعدان ، اما الطالبة حنان ابو مخ فقد احتلت المركز الرابع .
و تقبل جميع المرشحين والطلاب النتائج بروح رياضية جميلة ودماثة خلق رفيعة وعالية .

واضافت مديرة المدرسة السيدة أنديرا بيادسه أنها فخورة بوعي الطلاب وبسيرورة العملية الانتخابية ورقيها وهذا ليس بجديد ولا غريب على مدرستنا وطلابنا .
وتقدمت ادارة المدرسة ومركزة التربية الاجتماعية المربية سحر بدران وطاقم الهيئة المدرسية

للطالب مراد ابو آسي رئيس البرلمان السابق بجزيل الشكر والتقدير على ما بذله من جهود في فترة ذهبية مميزة قضاها على مدار سنة كاملة متمنين له النجاح الباهر في امتحاناته المقبلة وحياته المستقبلية . كما وباركوا جميعا للطالب سعيد كتانه على تسلمه القيادة والريادة مشيدين بأخلاقه الحميدة آملين منه مزيداً من التقدم والعطاء لما فيه مصلحة طلابنا .

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)