شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

حماس تشترط وقف النار والاغتيالات ورفع الحصار فوراً

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 19 نوفمبر, 2012 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

علمت قناة “العربية” أن هناك اتفاقاً على التهدئة من حيث المبدأ، إلا أن الخلاف يدور حول أن إسرائيل تتحدث عن مرحلتين، الأولى وقف إطلاق النار، ثم يلي هذا وقف الاغتيالات ورفع الحصار، وهو ما ترفضه حماس التي تريد تنفيذاً فورياً لأي اتفاق.

واشترطت حركة حماس وقف إطلاق النار والاغتيالات ورفع الحصار فوراً عن غزة، بينما تقترح إسرائيل وقف النار فوراً ورفع الحصار في مرحلة ثانية.

ومن جانبه، أكد رئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل من القاهرة أن المقاومة الفلسطينية أثبتت بسالة وشجاعة منقطعة النظير قائلاً “انقلب السحر على الساحر، فبدت إسرائيل المسلحة والمستعدة للعدوان هي الخائفة من رد الفعل الفلسطيني الذي تفاجأت به”.

وأشار مشعل إلى أن إسرائيل أرادت أن تجرب أسلحتها وقبتها الحديدية لتسوقها اقتصادياً وتطمئن مجتمعها أن سلاح غزة “محدود”، إلا أن السلاح المحدود الذي أنتجناه تحت الحصار قام بإرباك العدو، وجعله يكشف نفسه حينما أراد أن يستتر.

وأضاف أن العدوان أراد اختبار مصر الجديدة “مصر 25 يناير”، إلا أن قيادة وشعب وبنات وأبناء مصر كان جوابهم غير الذي توقعه، كما أن العرب في ربيعهم كانوا عند حسن ظننا.

وأوضح أن الشعب الفلسطيني بأكمله يقدر الجهد العظيم لمصر قيادة وحكومة وشعباً، ويقدر مسؤوليات مصر الداخلية في تلك المرحلة، ولا يريد من مصر سوى أن تُشارك في القضية الفلسطينية كأخت كبرى مع تقديم الأولوية للإصلاح الداخلي الذي يزيد من قوة مصر والتي ستنعكس بدورها على دعمها للقضية.

ودعا خالد مشعل المجتمع الدولي لعقد مقارنة بين معنويات إسرائيل والمقاومة ليدركوا إلى أي جانب عليهم أن ينجاوزا، وقال “نتائج العدوان كانت مفاجئة لهم وليس لنا، فالأبطال الفلسطينيون جاهزون لكل المفاجآت”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.