شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

اسرائيل: على “ايستل” لم تكن مساعدات!

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 21 أكتوبر, 2012 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

افاد الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي على أن سفينة “أيستل” والتي كان ينوي ركابها كسر الحصار الإسرائيلي على غزة وصلت قبل قليل إلى ميناء أسدود – أشدود.

هذا ووفقًا لبيان الناطق فقد تم تفتيش السفينة ولم يعثر بها على أية مساعدات إنسانية!.

من جهتها قالت عضو اللجنة التنفيذية لحركة فتح، حنان عشراوي، إن مهاجمة إسرائيل للسفينة الفلندنية “ايستل” ومنع وصولها لقطاع غزة هو قرصنة مستهدفة من قبل إسرائيل من أجل الاستمرار بحصار القطاع.

وأضافت عشرواي في بيان لها صدر اليوم: “إسرائيل لا تستمع لصوت القانون الدولي وهي تصر على محاصرة الشعب الفلسطيني”.

وأشارت إلى أن المطلوب حالياً هو خطة متكاملة لإنهاء الانقسام وكسر الحصار عن قطاع غزة وأن يكون هناك تحرك فلسطيني منسق لإنهاء الحصار عن قطاع غزة.

الخضري: من حق العالم التضامن مع الفلسطينيين

من جانبه، أكد جمال الخضري، رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار، أن مهاجمة القوات البحرية الإسرائيلية لسفينة “ايستيل” واعتقال المتضامنين الأجانب عملية قرصنة بحرية غير قانونية.

وشدد الخضري في تصريح له، اليوم السبت، على حق المتضامنين الأجانب وأحرار العالم بالتضامن مع الشعب الفلسطيني والوصول إلى غزة عبر البحر وعبر كافة السبل لكسر الحصار الإسرائيلي عنه.

ودعا المجتمع الدولي والمؤسسات الإنسانية والحقوقية للتدخل العاجل لإنقاذ حياة المتضامنين، محملاً الاحتلال المسؤولية عنهم.

يذكر ان خمسة زوارق حربية اسرائيلية حاصرت السفينة خارج الحدود الاقليمية لمياه قطاع غزة ونقلتها الى ميناء اسدود.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.