شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

عباس:توجه فلسطين الى أمريكا ليس قرارا أحاديا ونحن ملتزمون بخيار الدولتين

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 18 أكتوبر, 2012 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس، إن توجه فلسطين إلى الأمم المتحدة ليس قراراً أحادي الجانب، وشدد على التزام الفلسطينيين بخيار الدولتين. جاء ذلك في رسالة وجهها عباس إلى الرئيس الأميركي باراك أوباما، وأوضح فيها أن التقدم إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة لرفع مكانة فلسطين والحصول على وضع دولة غير عضو في الأمم المتحدة لم يكن قراراً أحادياً.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا” عن المستشار السياسي لعباس نمر حماد قوله إن عباس أوضح في رسالته أن “هذه الخطوة جاءت لتثبيت حق الشعب الفلسطيني على أرضه، بوصفها أرضاً محتلة، وليست أرضاً متنازعاً عليها”. وأوضح أن هذا القرار “لا يهدف إلى عزل إسرائيل، بل الحصول على اعتراف دولي يسهل عملية المفاوضات، حيث سنكون مستفيدين للعودة إلى المفاوضات بعد حصولنا على الاعتراف الدولي”.

وكانت الولايات المتحدة أبدت الاثنين معارضتها لمسعى السلطة الفلسطينية للحصول على صفة “دولة مراقب” أو “دولة غير عضو” في الأمم المتحدة، واعتبرت أن هذا المسعى يهدد عملية السلام وتجعل من الصعب إعادة الجانبين إلى المحادثات بشأن حل الدولتين.
وقالت السفيرة الأميركية الدائمة لدى الأمم المتحدة سوزان رايس خلال نقاش في مجلس الأمن الدولي بشأن إن “الإجراءات المنفردة ومنها المبادرات الرامية إلى منح الفلسطينيين وضع المراقب كدولة غير عضو في الأمم المتحدة ليس من شأنها سوى تعريض عملية السلام للخطر وتعقيد الجهود الرامية لإعادة الجانبين إلى المفاوضات المباشرة”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.