شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الراحة والاسترخاء… أيتها الحامل

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 31 أكتوبر, 2012 | القسم: حمل وولادة

تبدأ عملية اتصال كل من الأب والأم بطفلهما عن طريق اللمس، بواسطة الضغط الخفيف على بطن الأم، حتى تتسنى للطفل فرصة التفاعل والتحرك. إنه شعور فريد من نوعه، والهدف منه هو تحقيق المحبة بينك وبين طفلك، الذي لم يولد بعد. هذه الخطوة تساعدك أيضا أثناء الولادة لأن طفلك يتحرك أكثر من ذي قبل، لدى ننصحك بالمشاركة في دورات خاصة بالنساء الحوامل لاستفادة أكثر في كل ما يخص حملك. في حالة التقلصات… والراحة. إذا شعرت ببعض التقلصات، فهذا أمر طبيعي كل ما عليك فعله هو الراحة والاسترخاء و التوقف عن القيام بأي نشاط.

كيفية الحصول على الراحة.

في النصف الثاني من الحمل من الصعب عليك الشعور بالراحة، لأن الانقباضات أو التقلصات ستزداد يوما بعد يوم، وهذا راجع إلى ارتفاع ضغط الدم لديك، أو إذا كانت المشيمة منزاحة، أو في حالة توقف الجنين.

عليك أيضا التوقف عن حمل الأشياء الثقيلة، والقيام بأعمال منزلية لتجنب أي خطر وريدي.

الإصابة بالانكماش:

لا ينبغي أن تندهشي من التقلصات الطبيعية التي تحدث لديك خلال فترة الحمل فهي جزء من الحمل الطبيعي، كل ما عليك فعله هو الاستلقاء والهدوء والتنفس بعمق…

ستجدين نفسك يوما بعد يوم أكثر نشاطا.

نصائح بقية فترة الحمل: –

اعتني بنفسك وارتدي ملابس مريحة، وأنيقة في نفس الوقت وضعي البعض من الماكياج ليرفع من معنوياتك.

– اشتري وسادة التمريض لدعم ظهرك جيدا.

– لا تنهكي نفسك بالتفكير في أي شيء يشكل خطرا على حملك كل ما عليك فعله هو القراءة ومشاهدة التلفزيون.

– اطلبي المساعدة من زملائك في العمل فلن يرفضوا لك أي طلب خاصة وأنت في فترة متقدمة من حملك.

 

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.