شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

إبعاد المسلمين وجذب اليهود للأقصى

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 8 أكتوبر, 2012 | القسم: أخبار وسياسة

تعيش القدس المحتلة تحت وطأة اقتحامات الجماعات الاستيطانية لساحات المسجد الأقصى المتواصلة منذ أسبوع بمناسبة ما يسمى عيد “المظلة” الذي يحتفل به اليهود، وسيكون الاثنين خاتمة هذه الاحتفالات بساحة البراق بالطقوس التلمودية، حيث الدعوات المتكررة للحاخامات والفتاوى الدينية التي تجيز وتشجع اليهود على التوافد واقتحام ساحات المسجد المبارك احتفالا بنهاية العيد، فتاوى يساندها موقف داعم من مختلف أذرع المؤسسة الإسرائيلية.

تدخل وتتجول بأسواقها قاصدا بوابات المسجد الأقصى، تشعر وللوهلة الأولى وكأنك بساحة حرب، دولة الاحتلال حولتها إلى ثكنة عسكرية.. حالة من التأهب والاستنفار الأمني غير المسبوق الذي لم تعهده البلدة القديمة منذ احتلال المدينة عام 1967، الآلاف من رجال الأمن والشرطة والجيش منتشرون بكل زقاق وحارة عيونهم كما فوهات بنادقهم ترصد وتتعقب تحركات كل من هو فلسطيني، ليوفروا الأمن والحماية للجماعات اليهودية التي أضحت بقوة السلاح مشهدا اعتياديا بالمكان.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.