شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

رفض طلب زواج شقيقة الضحية من شقيق الجاني ينتهي بجريمة: اتهام حسن حسن بن صالح بقتل حافظ عيسى من نحف

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 7 يناير, 2019 | القسم: الأخبار الرئيسية, الأخبار المحلية

رفض طلب زواج شقيقة الضحية من شقيق الجاني ينتهي بجريمة: اتهام حسن حسن بن صالح بقتل حافظ عيسى من نحف

أفاد الناطق بلسان الشرطة أنّه: “سمح بالنشر: فك رموز قتل الشاب حافظ عيسى (37 عامًا) من بلدة نحف، مع نهاية التحقيقات التي أجرتها وحدة جرائم القتل التابعة لوحدة الشرطة المركزية للمنطقة الشمالية، قدم مكتب المدعي العام في حيفا مؤخراً لائحة اتهام وطلب تمديد اعتقال المتهم حسن حسن بن صالح (26 عامًا) حتى نهاية الإجراءات ضده”.

447

هذا وتعود حيثيات جريمة القتل إلى يوم 27.11.2018 عندما تلقى مركز الشرطة بلاغًا حول شجار في بلدة نحف بين عائلتين تمّ من خلالها طعن المجني عليه ونقله إلى المستشفى، أفراد الشرطة الذين وصلوا إلى المكان باشروا التحقيق في الملابسات وفتحوا تحقيقا بالحاصل وباشروا البحث عن أدلة في المكان، وقرابة الساعة 05:30 تمّ استلام بلاغ من المستشفى بأنّ المصاب قد توفى، وتمّ استدعاء وحدة القوات الخاصة، وقد كشف فريق التحقيق بأنّه تمّ إلقاء قنبلة صوتية وتمّ إطلاق عيارات نارية من قبل سيارة عابرة على منزل الضحية في البلدة، وقد كشف التحقيق بأنّ عائلة الضحية وعائلة الجاني هما على خلاف منذ سنوات بسبب رفض عائلة الضحية زواج شقيقة الضحية من شقيق الجاني، والضحية الذي كان ضالعا في هذا النزاع بين العائلتين اشتبه بأنّ الشخص الذي أطلق العيارات النارية على المنزل والقنبلة الصوتية هو شقيق الجاني، وقرابة الساعة 01:00 فجرا ذهب الضحية برفقة ابن عمه إلى منزل الجاني في المنزل، الضحية وصل إلى منزل الجاني وبدأ بمناداة شقيق الجاني بأن يخرج من المنزل، وردًّا على ذلك خرج الجاني وشقيقه وبدأوا بالصراخ على الضحية بأنّ أخيهم الآخر غير موجود في المنزل وأمروه العودة من حيث أتى، عندها دخل الضحية إلى سيارته وفي طريق عودته إلى المنزل رأى حشدًا من عائلة الجاني على مقربة من الطريق الذي تواجد به، وهناك تطورت المواجهات فيما بينهم، وقد كانت بحوزة المتهم سكين مطبخ كبيرة، وبقية أفراد العائلة الذين تواجدوا هناك كانوا يحملون أدوات قتالية مختلفة، عندها تعرض الضحية للاعتداء والضرب وأُصيب بجروح في جميع أنحاء جسده، وفي لحظة ما، أمسك المتهم عنق الضحية بيده اليسرى وغرز سكينه في الجزء الأيسر العلوي من ظهره. بعدها انهار الضحية وسقط على الأرض بينما ركض المتهم وفرّ هاربا من المكان.

الضحية الذي أصيب بجراح بالغة جدا جراء الطعن، استطاع أن ينهض على قدميه حتّى وصل إلى المركز الطبي الذي يتواجد قرب منزل الجاني وهناك انهار مجددا، ومن هناك حاول المسعفون أن يبقوه على قيد ال حياة مع محاولات انعاشه وأحالوه للمستشفى وعلى سرير العناية المكثّفة تمّ إقرار وفاته في المكان” وفقًا للبيان.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.