شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

باقة الغربية: اجتماع حاشد لتأسيس جمعية لمحاربة العنف والجريمة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 15 سبتمبر, 2018 | القسم: الأخبار الرئيسية, باقة الغربية

باقة الغربية: اجتماع حاشد لتأسيس جمعية لمحاربة العنف والجريمة

شارك المئات من أهالي باقة الغربية مساء يوم أمس، الجمعة، في اجتماع حاشد أقيم في الديوان، وذلك لوضع آليات جذرية لمحاربة العنف والجريمة من خلال تأسيس جمعية خاصة التي تشمل العشرات. وبادر إلى هذا اللقاء لجنة الصلح والإصلاح واللجنة الشعبية وأطر أخرى، وشارك فيه ممثلين من البلدية ووجهاء من البلدة.

753-5020b-b

وكانت اللجنة الشعبية قد أصدرت بيانا جاء فيه: “في اجتماع جماهيري مهيب التقى أهل باقة الغربية معلنين حربهم على العنف وثقافته، متوحدين بكل مؤسساتهم، بلديتهم لجانهم وجمعياتهم، كبيرهم وصغيرهم، ليعلنوها صريحة دوية ومجلجلة لا مكان للعنف وأهله في باقة، لا للمخدرات، لا للسموم والخمور. وقد تمخض عن هذا الاجتماع الجماهيري العريض تشكيل مجلس تأسيسي يتكون من أكثر من ثمانين مؤسس لتنطلق منه لجنة شعبية موسعة تضم جميع الأطر والنخب الفاعلة وميثاق شرف اجتماعي متكامل يكون بمثابة بطاقة انتماء لهذا البلد الطيب، حيث تقف هذه اللجنة منطلقة من هذا الميثاق سدا منيعا أمام حالات العنف وثقافته وبواعثه يوقع عليه أهل باقة ويكون مرجعا يحتكمون إليه”.

وتابع البيان: “وعلى هذا تعهدت البلدية بدعم هذه الخطوة ماديا ومعنويا وعمليا من خلال كلمة الشيخ إياد مواسي القائم بأعمال رئيس البلدية، بعد إطلاق هذه الفكرة من المتحدثين الذين كان أولهم سعيد رسمي أبو حسين، رئيس لجنة الصلح والإصلاح في باقة الغربية، ورئيس اللجنة الشعبية الشيخ خيري اسكندر، وقد كان اجتماعا كبيرا على مستوى الحدث والقضايا التي تضرب مجتمعنا العربي”.

وأضاف البيان: “هذا وقد انتقد البعض عدم مشاركة رئيس البلدية المحامي مرسي أبو مخ. الشيخ إياد مواسي القائم بأعمال رئيس بلدية باقة قال: بداية الإجتماع كان رائعاً، لكن هنالك بعض الأشخاص الذين قاموا بإفساده بقصد، وهذه تصرفات مؤسفة. ثم قال: بلدية باقة أكثر سلطة محلية تعمل من أجل محاربة آفة العنف، وأتحدى إن كانت هناك سلطة أخرى تقوم بالخطوات التي نخرجها إلى حيز التنفيذ”.

واختتم البيان: “وعن الانتقادات بسبب تغيب رئيس البلدية المحامي مرسي أبو مخ عن الاجتماع قال مواسي: رئيس البلدية أثبت حنكته وعلم بالخفايا السياسية، وحصل كما توقع، وأنا أهنئه لعدم مشاركته في ظل وجود بعض الأشخاص الذين أفسدوا هذا اللقاء المميز”، إلى هنا البيان.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.