شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

ام تبقى في السرير لمده خمسه اشهر خوفا من فقدان طفليها

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 2 يونيو, 2012 | القسم: اخترنا لكم

أم يائسة تبقى في سرير المستشفى لمدة خمسه اشهر وذلك لانقاذ  لإنقاذ حياة توائمها الذين لم يولدوا بعد.

وكانت ليزا كوبلي (31 عاما) تحت اشراف الاطباء وبناء على أوامرهم الصارمة بعدم مغادرة سريرها، ولا حتى للقيام بالاعمال المنزليه وذلك بعد ان أصبحت ساقيها أضعف من أن تمشي ​​عليها بعد معاناتها  من مرض جلدي نادر. وكانت ليزا قد خضعت لثلاث عمليات اخصاب لتصبح حاملا، وذلك عندما أخبرها الأطباء أن عنق الرحم رقيقة الامر الذي يجعلها عرضة للاجهاض، وقالت انها توسلت لهم ليقومو بمساعدتها. وقد عرفت ان العمليه الجراحية لا طائل منها،وان املها الوحيد هو الاستلقاء بشكل دائم وكانت قوية بما فيه الكفاية للولادة بعد 24 أسبوعا.

والان بعد ان قامت باحتضان تواميها لولا ولوكاس تقول الام الفخوره ان الامر استحق العناء. واضافت انها ذهبت لفحص روتيني في أغسطس، ولم تغادر المستشفى حتى ديسمبر كانون الاول.

واضافت ان معظم الناس يكرهون قضاء أي وقت في المستشفى، ويمكن أن لا يصدقو  عندما أقول لهم أنني امضيت ما يقارب عام ونصف بالمستشفى ولكني كأم كنت مستعده لفعل اي شئ أي شيء لحمايه اطفالي.

 

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)