شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

شفاعمرو وطمرة تسجلّان قفزة نوعية في نسبة الطلاب المتقدمين الى بجروت 5 وحدات في الرياضيات

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 15 نوفمبر, 2017 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, مدارس وتعليم

شفاعمرو وطمرة تسجلّان قفزة نوعية في نسبة الطلاب المتقدمين الى بجروت 5 وحدات في الرياضيات

سجلّت مدينتا شفاعمرو وطمرة ارتفاعًا ملموسًا في نسبة الطلاب فيهما المتقدمين الى امتحان بجروت الرياضيات ذات 5 الوحدات التعليمية. هذا ما اظهرته خارطة الامتياز في اسرائيل، والتي بيّنت النسبة لـ 68 سلطة محلية بحسب المعطيات التي أوردتها وزارة التربية والتعليم.

66325
صورة توضيحيّة

هذا وجاء في بيان وصلت نسخة عنه لموقع هسا :”انه وبعد ان شهدت السنوات ما بين 2010 حتى 2014 انخفاضًا ملموسًا بنسبة 55% لممتحني 5 وحدات في بجروت الرياضيات. شهد عام 2015 ارتفاعًا استمر حتى في 2016 على الرغم من ان النسبة الكليّة مازالت دون المعدّل القطري في اسرائيل والذي يقف عند نسبة 11.4%، بحيث تقدم في العام 2016 44 طالبًا لإمتحان الـ 5 وحدات. أما في طمرة، فقدت شهدت المدينة قفزة نوعية مميزة في هذا الشأن اذ سجلت ارتفاعًا فاق الـ 30% في نسبة المتقدمين الى البجروت الأمر الذي قرّب المدينة من المعدل القطري. بينما سبق وان سجلت طمرة بين السنوات 2014 حتى 2016 ارتفاعًا بنسبة 70% خاصة وان نسبة الارتفاع كان في تلك السنوات 23% فقطK بحيث تقدم 66 طالبًا في طمرة ونسبتهم 10.3% من جميع الطلاب للبجروت”.

يشار الى انه وعلى مدار السنوات ال 25 الماضية، ركز مؤشر النجاح في المدن بالبلاد في مجال التعليم على نسبة الحاصلين على شهادات بجروت، ولكن اليوم فإن شهادة البجروت لم تعد كافية. وأصبح هناك ميزة كبيرة لأولئك الذين يحملون شهادة بجروت عالية الجودة، والأساس الذي هو خمس وحدات في الرياضيات التي توفر ميزة في القبول في الكليات الأكاديمية بالمواضيع المطلوبة.
ويتحدث عدد قليل منا عن الموازنة التفاضلية وغير المتكافئة للسلطات المحلية، ولكن من البيانات التي نشرت الآن، يمكن أن نرى أن رؤساء البلديات الذين يستثمرون في التميز التعليمي (بغض النظر عن الوضع الإجتماعي-اقتصادي للسلطة) ينجحون في تحقيق إنجازات مثيرة للإعجاب.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.