شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

انخفاض سعر الذهب من أعلى مستوى في ستة أشهر ونصف

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 20 سبتمبر, 2012 | القسم: تسوق واقتصاد

انخفض سعر الذهب اليوم الخميس مع ارتفاع الدولار وتوقف المستثمرين، بعدما دفعوا الأسعار للارتفاع 16 بالمئة من أدنى مستوياتها هذا العام إثر إجراءات من بنوك مركزية عالمية لدعم الاقتصادات المترنحة.
وأدت مشتريات للسندات وخطط لشرائها من جانب البنوك المركزية بالولايات المتحدة وأوروبا واليابان لاقبال كثيف على الذهب إذ يتوقع المستثمرون ارتفاع التضخم، وهو ما دفع سعر المعدن النفيس لأعلى مستوياته منذ فبراير في الجلسة الماضية.

ويأمل المستثمرون أن تأخذ الصين اجراء مماثلا بعدما أظهرت بيانات اليوم الخميس أن قطاع الصناعات التحويلية الصيني الضخم واصل انكماشه في سبتمبر.

وتعافت القراءة الأولية لمؤشر إتش.اس.بي.سي لمديري مشتريات قطاع الصناعات التحويلية الصيني قليلا إلى 47.8 في سبتمبر من أدنى مستوياته في تسعة أشهر عند 47.6 في أغسطس ليظل دون مستوى 50 الفاصل بين الانكماش والنمو. وتراجع مؤشر الإنتاج لأدنى مستوياته في عشرة أشهر.

وقالت لينيت تان المحللة لدى فيليب فيوتشرز “ليس تحسنا كبيرا. مازال هناك انكماش لذا مازلت أتوقع مزيدا من التحفيز من الصين وهو ما قد يدعم الذهب.”

وانخفض الذهب الفوري 0.2 بالمئة إلى 1765.79 دولار للأوقية بعدما سجل أعلى مستوى في الجلسة عند 1771.89 دولار. كان المعدن النفيس صعد إلى 1779.10 دولار أمس الأربعاء وهو أعلى مستوياته منذ 29 فبراير.

وارتفع الدولار مقابل اليورو وسلة من العملات ما شكل ضغطا على الذهب وسائر السلع الأولية المقومة بالدولار مثل النحاس والنفط.

وانخفضت العقود الأمريكية الآجلة للذهب تسليم ديسمبر 0.2 بالمئة إلى 1768.60 دولار للأوقية.

وانخفض البلاتين في السوق الفورية 0.7 بالمئة إلى 1620.99 دولار للأوقية بعدما قال العمال المضربون في لونمين شركة إنتاج البلاتين الرئيسية في جنوب إفريقيا في وقت سابق من الأسبوع إنهم سيعودون للعمل بعد ستة أسابيع من الاضطرابات العمالية التي أسفرت عن مقتل 45 شخصا.

وتراجعت الفضة 0.26 بالمئة إلى 34.48 دولار للأوقية وانخفض سعر البلاديوم 0.46 بالمئة إلى 663.72 دولار للأوقية.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.