شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

نصائح لمقاومة نقص الحديد عند الطفل

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 30 سبتمبر, 2012 | القسم: صحة وتغذية

يعتبر الحديد عنصرا شديد الأهمية لنمو وتطور الطفل فهو يساعد على نقل وتحريك الأوكسجين من الرئتين لبقية الجسم ويساعد العضلات على تخزين واستخدام الأوكسجين. وعلى كل أم أن تعلم أن نظام طفلها الغذائى إذا كان يفتقر للحديد فإن هذا الأمر قد يؤدى لنقص الحديد عنده وقد يتطور الأمر لأن يصاب الطفل بالأنيميا وهى حالة تجعل دم الطفل يفتقر لكرات الدم الحمراء الصحية والتى تحمل الأوكسجين لأنسجة الجسم مما يوفر للجسم الطاقة ويعطى البشرة والجلد لونا صحيا. إذا لم تتم معالجة نقص الحديد عند الطفل، فإن هذا الأمر قد يؤدى لإصابته بتأخر فى نواحٍ جسمانية ونفسية مثل الكلام والمشى.

إن الطفل يولد ويكون الحديد مخزنا داخل جسمه ولكن مع مرور الوقت فإن الطفل سيحتاج لكمية من الحديد التى تكون لازمة لمراحل نموه المختلفة. فمثلا يحتاج الطفل ما بين 7 و12 شهرا لـ 11 ميليجراما من الحديد، بينما يحتاج الطفل ما بين عام وثلاثة أعوام لـ 7مليجرامات حديد ويحتاج الطفل الأكبر سنا ما بين أربعة وثمانية أعوام 10 مليجرامات حديد. إذا كان طفلك ما بين 9 و13 عاما فإنه سيحتاج 8 مليجرامات حديد، وبالنسبة للبنات ما بين 14 و18 عاما فإنهن يحتجن 15 مليجراما حديد، أما الأولاد ما بين 14 و18 عاما فيحتاجون 11 مليجراما حديد.

الأطفال الذين يولدون قبل موعدهم بثلاثة أسابيع أو يولدون ويكون وزنهم منخفضا يكونون أكثر عرضة للإصابة بنقص الحديد وهو نفس الأمر الذى ينطبق على الطفل الذى يشرب اللبن البقرى قبل إتمامه عاما. إذا كنت تعتمدين مع طفلك على الرضاعة الطبيعية ولكنك تستمرين فى عدم إعطائه أى أطعمة أخرى بعد إتمامه ستة أشهر فإن هذا سيؤدى لنقص الحديد عنده. وبالإضافة للحالات السابقة، فالطفل الذى يعانى من مشاكل صحية معينة أو أمراض أو يتبع نظاما غذائيا مشددا فإنه سيعانى أيضا من نقص فى الحديد.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.