شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الاحتلال يخنق الفلسطينيين قبيل رأس السنة العبرية

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 17 سبتمبر, 2012 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

أحكمت قوات الاحتلال الإسرائيلي حصارها للأراضي الفلسطينية بمزيد من الإجراءات العسكرية، وفرضت طوقاً عسكرياً شاملاً على الضفة الغربية والقدس لحلول أعياد رأس السنة العبرية، في وقت بدأ المستوطنون والمتطرفون اليهود في تكرار انتهاك باحات الحرم القدسي الشريف وأداء شعائر توراتية وتلمودية وكان آخرها فجر أمس الأحد.

وفرض الاحتلال منذ غروب ليل السبت طوقاً شاملاً على الضفة الغربية والقدس بسبب الاحتفالات بالأعياد اليهودية التي يفترض أن تنتهي الثلاثاء.

وأوضحت الإذاعة الإسرائيلية ان جيش الاحتلال سيعزز من وجوده على الحواجز العسكرية في الضفة الغربية ومدينة القدس وعلى مداخل المدن الرئيسة، وعلى طول الخط الأخضر (المناطق المحتلة في العام 1948).

موضحة أن «حواجز طيّارة» نصبت على طول خط التماس وفي المناطق المخصصة للاحتفالات بالأعياد وأماكن الصلاة والمتنزهات والحدائق العامة. ونشرت الشرطة الإسرائيلية الآلاف من عناصرها على الحواجز في الضفة الغربية، إضافة إلى مدينة القدس.

وتمنع هذه الإجراءات العسكرية العمال الفلسطينيين من الوصول إلى أماكن عملهم داخل الخط الأخضر.

تدنيس الحرم القدسي
في غضون ذلك، ذكرت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث ان آلاف الإسرائيليين دنسوا ليل السبت الأحد حائط البراق وساحاته، إذ تجمعوا حتى فجر الأحد في الساحات وأدوا شعائر توراتية وتلمودية، في حين يتوقع أن تتزايد جولاتهم داخل ساحات الحرم القدسي الشريف خلال الساعات المقبلة مع وصول احتفالات الأعياد إلى ذروتها اليوم.

وفي التفاصيل، اقتحم نحو 60 مستوطنا المسجد الأقصى من قبل جهة باب المغاربة وتجولوا في ساحاته وهم يؤدون بعض الشعائر التلمودية، يرافقهم عناصر من قوات جيش الاحتلال الخاصة.

وأفاد شهود عيان بأن الأجواء في المسجد الأقصى متوترة في ظل دعوات متكررة من جهات إسرائيلية لتكثيف اقتحام الأقصى خلال ما يسمى بموسم الأعياد اليهودية الذي بدأ مع مغيب شمس السبت ويستمر نحو شهر.

وفي هذا السياق، شددت قوات الاحتلال الإسرائيلي منذ صبيحة الأمس على المتوافدين إلى الأقصى، خاصة طلاب مشروع إحياء مصاطب العلم في المسجد الأقصى، إذ منعت من هم دون إلـ 45 عاما من دخول الأقصى، ما اضطرهم إلى الرباط عند بواباته.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.