شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

لأول مرة: عميلات للموساد يعترفن بتفاصيل مهامهن لأجل أمن إسرائيل

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 16 سبتمبر, 2012 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

قامت لأول مرة خمس سيدات تعملن في الموساد الإسرائيلي بفضح الخدمات السرية الإسرائيلية التي تقوم باستخدام النساء من أجل إسرائيل.

نشرت صحيفة ” التايمز ” اعترافات السيدات المتورطات في أكثر العمليات خطورة و أهمية داخل الموساد ، حيث أوضحت إيفرات ، وهي واحدة من أهم العميلات في الموساد ، أن الأمر مقتصراً فقط على المغازلة ، و مهما كان الأمر فإن الموساد لا يسمح بأكثر من ذلك. مؤكدة على أن حياتها ستنتهي إذا تم كشف أمرها ولكنها لا تبالي بذلك من أجل أمن إسرائيل.

عبرت عميلة أخرى تدعى إيلا عن تأثير هذا الأمر على أسرتها ، قائلة ” إنني أترك بيتي و زوجي و أطفالي الثلاثة نائمين في أسرتهم مع دموع في عيني و غصة في حلقي “.

وأكد تامر بادرو ، مدير الموساد ، أن النساء عميلات استثنائيات ، مشيداً بقدراتهم و ” قمعهم للذات من أجل تحقيق الأهداف “. موضحاً أن قدرات النساء تعلو الرجال في فهم الإقليم و قراءة المواقف و الوعي المكاني.

جدير بالذكر أن أحد العمليات الأكثر شهرة التي استخدم فيها الموساد النساء كانت في 1987 عندما قامت إحدى العميلات تدعى ” سيندي ” بإغراء إحدى الفنيين النوويين يدعى مردخاي فعنونو ، والذي قد باع وقتها ” أسرار مستودعات إسرائيل النووية ” إلى صحيفة الصانداي تايمز ، وتم إعادته إلى إسرائيل لإخضاعه للمحاكمة.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.