شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

خيتافي-برشلونة: مهمة صعبة في الكوليسيوم

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 15 سبتمبر, 2012 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, رياضـة

سيكون أبناء تيتو فيلانوفا في رحلة محفوفة بالمخاطر مساء اليوم بضواحي مدريد، حيث يحلون ضيوفاً على فريق لويس غارسيا في الجولة الرابعة من منافسات الليغا

ستشكل موقعة خيتافي مساء السبت امتحاناً عسيراً لنادي برشلونة الذي يتصدر الليغا برصيد تسع نقاط من ثلاثة انتصارات.

ويعي أعضاء الطاقم الفني واللاعبون مدى صعوبة المهمة في ملعب كوليسيوم ألفونسو بيريز، لكنهم يؤكدون في الوقت ذاته على عزيمتهم من أجل الحفاظ على فارق النقاط الذي يفصلهم عن ريال مدريد في الترتيب خلال الجولات الثلاث التي تفصلنا عن موقعة الكلاسيكو الأولى هذا الموسم.

وقد حذر المدرب تيتو فيلانوفا لاعبيه من خطورة خصم مباراة اليوم، والذي أظهر علو كعبه بالفوز على ريال مدريد في الجولة الوحيدة التي خاضها حتى الآن على أرضه وبين جماهيره. واستحضر المدير الفني سيناريو العام الماضي، عندما خسر البارسا في آخر زيارة قام بها لخيتافي، علماً أن الفريق لم ينهزم سوى مرتين طوال الموسم المنصرم بأكمله.

وبينما تمكن أبناء كاتالونيا من الثأر لهزيمة فبراير الماضي أمام أوساسونا بتحقيق الفوز 2-1 في مدينة بامبلونا مطلع هذا الموسم، ها هم يملكون فرصة مشابهة لرد الاعتبار لأنفسهم بعد سقوطهم في كوليسيوم ألفونسو بيريز شهر نوفمبر 2011، مدركين أن الفوز هناك سيمثل واحدة من أفضل بدايات فريق البلاوغرانا في الدوري الأسباني على مر السنوات الأخيرة.

غيابات وعودة

سيفتقد فيلانوفا خدمات إنييستا وأليكسيس المصابين خلال مشاركتهما الدولية، كما انضم إليهما جوردي ألبا، الذي سيغيب بدوره عن مباراة السبت بعد إصابته بنزلة برد. لكن الخبر السار تمثل في حصول كارلس بويول على التصريح الطبي يوم الجمعة بعدما تخلف عن المنافسات منذ إصابته بكسر في عظمة الوجنة خلال مباراة أوساسونا.

وسيضم الفريق المسافر إلى ضواحي العاصمة الأسبانية 17 لاعباً من الفريق الأول، إضافة إلى تيو وديولوفيو من البارسا “ب”، بينما بقي فونتاس ودوس سانتوس خارج القائمة.

وجوه جديدة

سيكون برشلونة في مواجهة منافس يضم في جعبته أربع نقاط من المباريات الثلاث الأولى، شأنه في ذلك شأن أتليتيكو مدريد وريال مدريد وليفانتي. ويضم فريق المدرب لويس غارسيا مجموعة من اللاعبين المتميزين، حيث عزز صفوفه بعدد من الوافدين الجدد خلال فترة الانتقالات الصيفية، ولعل من أبرزهم مويا ولافيتا ولاعب البارسا السابق تشافي توريس، إضافة إلى الشاب الواعد ألفارو فاسكيز. وفي المقابل، رحل ميكو إلى سلتيك غلاسغو لموسم واحد على سبيل الإعارة.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.