شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

مقتل السفير الأمريكى بليبيا ( فيديو )

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 12 سبتمبر, 2012 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

ذكرت قناتي الجزيرة والعربية الفضائيتان اليوم الاربعاء، أن السفير الأمريكي وثلاثة من موظفي السفارة قتلوا في الهجوم على القنصلية الأمريكية ببنغازي مساء أمس الثلاثاء.

وذكرت مصادر لقناة العربية أن السفير مات اختناقا، وهاجم مسلحون مجمع القنصلية مساء أمس واشتبكوا مع قوات الأمن اللبيبة التي اضطرت للانسحاب مع تعرضها لنيران عنيفة.

من جانبه أكد مسؤول ليبي، إن السفير الأمريكي بليبيا وثلاثة آخرين من موظفي السفارة قتلوا في هجوم صاروخي استهدف سيارة السفير، وأضاف المسؤول: قتل السفير الأمريكي وثلاثة من موظفي السفارة عندما أطلق مسلحون الصواريخ عليهم.

وقال المسؤول الليبي إن السفير الأمريكي كان في طريقه إلى مكان أكثر أمنا بعدما هاجم محتجون القنصلية الأمريكية في بنغازي، وأطلقوا النار مما أسفر عن مقتل موظف في السفارة وذلك احتجاجا على فيلم أمريكي يعتبرونه مسيئا للنبي محمد.

وأشار المسؤول إلى أن السفير وثلاثة موظفين آخرين قتلوا بعدما أطلق مسلحون الصواريخ على سيارة السفير، وأضاف أن السفارة الأمريكية أرسلت طائرة عسكرية لنقل الجثث إلى طرابلس لنقلها جوا إلى الولايات المتحدة.

وهاجم مسلحون مجمع القنصلية في بنغازي مساء أمس الثلاثاء، واشتبكوا مع قوات الأمن الليبية التي انسحبت بسبب كثافة النيران، وأطلق المهاجمون النار على مبان بينما ألقى آخرون قنابل بدائية الصنع على المجمع مما أدى إلى حدوث عدد من التفجيرات المحدودة، ونشبت حرائق محدودة حول المجمع.

وجاء الهجوم بعد احتجاج في مصر تسلق فيه متظاهرون أسوار السفارة الأمريكية بالقاهرة، وأنزلوا العلم الأمريكي وأحرقوه احتجاجا على الفيلم الذي قالوا إنه مهين للنبي محمد “ص”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)

  1. الله وأكبر والعزة للإسلام والمسلمين، اللهم صلي وسلم وبارك على نبينا وحبيبنا وقرة أعيننا محمد ابن عبد الله وعلى أله وصحبه أجمعين…. اتمنى من جميع المعلقين أن يكون تعليقهم فقط الصلاة على النبي لكي نقول لأعداء الله أننا مسلمون وسيبقى محمد نبينا وحبيبنا مهما فعلتم
    لكن ان شخصياً لا أوأيد ما فعلوا إخواننا الليبين ما ذنبه ليقتله هكذا