شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

بعد مقتل ايمان عبد الحي: نساء الطيرة يحاربن العنف

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 11 سبتمبر, 2012 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

ما زالت نساء مدينة الطيرة يحاربن من اجل محاربة العنف، وخاصة في اعقاب مقتل ايمان عبد الحي التي قتلت طعنا بالسكين يوم امس على يد شقيقها البالغ من العمر (19) عاما.

وعلى اثر استنكار السكان للجرائم والاعمال الجنائية التي تتكرر في مدينة الطيرة، عقد في جمعية انتماء وعطاء لتطوير المجتمع في الطيرة مساء اليوم الاثنين اجتماع للتباحث حول طرق معالجة العنف ورفع الوعي لدى السكان والعمل على تأسيس لجنة لمعالجة هذه القضايا.
حضر الاجتماع كل من رئيسة نعمات في المثلث الجنوبي ميسم جلجولي، مركزة مدينة بلا عنف نور منصور، مركزة اولاد في خطر عهود شبيطة، ناشطة الجبهة ديانا قاسم واعضاء جمعية انتماء وعطاء تميم ابو خيط وميسم قشوع وعبير خاسكية الذين استنكروا ما يحدث من اعمال عنف واساليب الصمت المتبعة في الوسط العربي بعد وقوع كل جريمة.

الظواهر السلبية
تطرق المشاركين الى العديد من الظواهر السلبية التي تخلق العنف، منها استياء طالبات المدارس من بعض الشباب الذين يضايقهن خلال عودتهن من المدارس، بالإضافة الى تأجير بيوت لأشخاص غرباء غير نظيفين، مما يسبب الى انتشار الفساد وافساد الاخلاق.كما طرحوا ايضا قضية قيام عدد كبير من السكان التوجه الى اصحاب السوابق الجنائية لمعالجة مشاكلهم، حيث اقترحوا دراسة ووضع برنامج مهني كي يتم وقف هذه التوجهات لأنها تزيد من المشاكل.

اقتراحات لرفع الوعي
وخلال اللقاء المصغر تم عرض اقتراحات لرفع الوعي لدى جميع الشرائح في كل ما يتعلف بأعمال العنف واي ظاهرة سلبية، وكان هنالك افكار بان يتم زيارة المقاهي والاجتماعي مع الشباب كي يمرروا لهم محاضرات صغيرة التي من شانها ترفع من الوعي وتحسن من تصرفات الشباب، وخاصة المنحرفين منهم.في نهاية اللقاء تم الاتفاق على تأسيس لجنة لمتابعة البرامج التي سيتم تحضيرها في الايام القريبة.

مظاهرة تنديدا لجريمة القتل
وفي حديث مع ميسم جلجولي قالت:” بالأمس كان لدينا مظاهرة تنديدا لجريمة القتل التي راح ضحيتها ايمان عبد الحي، وخلال تواجدنا فيها قررنا اقامة اجتماع اولي لمتابعة موضوع العنف، وخاصة بعد ان شعرنا ان المظاهرات لا تكفي لحل هذه الازمة وانما هي مجرد تعبير عن الغضب. ونحن اليوم نريد ان نحارب العنف بكافة اشكاله ان كان داخل العائلة والشارع والمدارس”.
وتابعت قائلة:” اليوم قررنا اقامة لجنة وندعي كل انسان حريص على مستقبل هذا البلد ان يشاركنا فيها لأنها ستحمل في طياتها الكثير من البرامج سنقيمها وسنعمل على خدمة المصلحة العامة”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.