شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الشجار الزوجي علامة صحية

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 19 سبتمبر, 2012 | القسم: الأسرة والبيت

أثبت آخر الأبحاث الامريكية في علم النفس أن الخلاف والجدل بين الزوجين هما سر نجاح حياتهما الزوجية ،

حيث يحاول كل منهما أن يقدم وجهة نظره التي تختلف عن رؤية الطرف الآخر .. وفي هذه اللحظة يشتعل الجدل وتبدا المصادمات … وهذه علامة صحية تؤكد أن كلا الزوجين يشعر بحرية التعبير عن نفسه وعن غضبه . ويتناول الدكتور . * جون جوتمان * استاذ علم النفس بجامعة ” واشنطون ” المراحل الثلاث في الشجار الزوجي ، وكيف يمكن أن يكون مفيدا أو هادما ، وذلك طبقا لقواعد محددة كما يلي :
المرحلة الأولي : بداية الاختلاف ونشوب الشجار
*المفيد *
عندما تتضارب آراء الزوجين لابد أن يعترف أحد الطرفين بموضوعية أن في وجهة نظر الآخر بعض الصحة … وهنا يمكن مناقشة التحفظات ونقاط عدم الاتفاق للتوصل الي حل أمثل للمشكلة .
* الهدام *
يكون الشجار هداما في المرحلة الأولي عندما يعارض الطرفان بشكل مستمر بدون محاولة الالتقاء في نقطة واحدة .

المرحلة الثانية ذروة الخلاف ..
*المفيد *
عندما يصل الخلاف الي قمته بين الزوجين يجب أن يحاول كل منهما فهم الآخر ومعرفة ما يدور بذهنه بنية حسنة وبهدف الالتقاء .
*الهدام*
في هذه المرحلة قد يعمي الغضب المتشاجرين ، مما يجعلهما يستسلمان لتفسيرات خاطئة لكلمات وآراء الطرف الآخر ، بدون بذل اي جهد للتعرف علي حقيقة ما يشعر به او يفكر فيه .
المرحلة الثالثة نهاية المشاجرة ..

*المفيد *
لابد في النهاية ان يقتنع الزوجان او احدهما براي الآخر ، واذا لم يكن هذا ممكنا فيجب ان يتنازل طرف منهما عن وجهة نظره هذه المرة ، وليس بالضروري ان يكون نفس الشخص هو المتنازل دائما .

*الهدام *
الا يلتقي الزوجان ابدا . وان يقدم كل منهما رأيا مخالفا لكل ما يراه الآخر . هذا ، وتشير الأبحاث الي ان كثيرا من الحالات التي توقعت لها الانفصال منذ فترة بسبب خلافاتها المستمرة قد تحسنت علاقاتها كثيرا وعاد الوئام بينهم .

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.