شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

قنبلة الموسم..رونالدو يلمح إلى رحيله عن ريال مدريد

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 3 سبتمبر, 2012 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, رياضـة

قنبلة الموسم..رونالدو يلمح إلى رحيله عن ريال مدريد
أعرب المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو عن شعوره بأنه “غير محبوب” في ريال مدريد، خلال لقاء جمعه بكل من رئيس النادي فلورنتينو بيريز والمدير التنفيذي له خوسيه أنخل.

ولم يكشف نجم الميرينجي عن أسباب ذلك الشعور، على الرغم من تردد أقاويل عدة في أرجاء النادي حول ذلك الأمر، بينما لم يطالبه بيريز أو أنخل بأي تفسيرات بل اجتمعا بوكيل جورج منديش اللاعب من فورهما.

وذكر وكيل اللاعب أن حالة رونالدو ليست سيئة بسبب ورود عروض كبيرة، ولكن يجب الأخذ في الاعتبار أن مسألة تجديد عقده “لم تعد محسومة”.

وكشف رونالدو عن تلك المفاجأة بعد الفوز الكبير لريال مدريد في الليجا على غرناطة 3-0 مساء الأحد وهو اللقاء الذي أحرز فيه هدفين، موضحا أن الجميع في النادي يدركون أنه “حزين”.

وتشير التقارير إلى أن سبب حالة النجم البرتغالي هو سوء العلاقة بينه وبين عدد من زملاءه في الفريق الذين يشكلون “المحور القوي” مثل مارسيلو على الرغم من أن العلاقات بين اللاعبين بدت طبيعية تماما خلال لقاء غرناطة سوى أن رونالدو لم يحتفل بهدفيه، بحسب صحيفة “ماركا” الإسبانية.

وفجرت كلمات رونالدو قنبلة بين أوساط عشاق الفريق الأبيض، الذين يأملون في أن يكشف مزيدا من التفاصيل حول نيته ومستقبله مع النادي الملكي اليوم من العاصمة البرتغالية لشبونة حيث انضم لمعسكر بلاده في تصفيات كأس العالم.

ومن جانب اَخر كشف موقع “موندو سبورت” الاسباني أن حزن البرتغالي كريستيانو رونالدو من نادي ريال مدريد حامل لقب الدوري الاسباني يعود بالمقام الأول لعدم تلبية إدارة الفريق مطالبه بجعله اللاعب الأعلى أجرا في العالم كما ينص عليه عقده، حيث يتقاضى الكاميروني صامويل أيتو أجرا أعلى منه حاليا مع فريقه إنجي الروسي إلى جانب السويدي زلاتان إبراهيموفيتش مع فريق باريس سان جيرمان الفرنسي الذي وصل أجره إلى 14.5 مليون يورو مع وجود أقاويل حول تقاضي العاجي ديدييه دروجبا مبالغ أكبر من رونالدو في الصين.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)