شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

لاصقات دفع إلكتروني للهواتف الجوالة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 25 أبريل, 2012 | القسم: تكنولوجيا

أطلقت مؤسسة “باركلي كارد” البريطانية، المتخصصة في مجال تطوير خدمات الدفع الإلكترونية والخاصة ببطاقات الائتمان، خدمة متميزة تتمثل في بيع لاصقات صغيرة الحجم، حوالي ثلث حجم بطاقات الائتمان، ومزودة بتقنية الاتصال قريب المدى المعروفة اختصاراً باسم “NFC”، ويتم لصقها بالهاتف الجوال من الخلف، بما يتيح للمستخدمين إنجاز بعض المعاملات النقدية من خلال الدفع الإلكتروني عبر الهاتف.

ووفقا لمؤسسة “باركلي”، إحدى فروع بنك “باركليز” البريطاني، فإن طرق الدفع “دون تماس” عبر الهواتف الذكية ليست بالعملية الصعبة أو المعقدة، ولكنها لاتزال في مراحلها الأولى، ويعزى السبب في ذلك إلى عدم توافر عدد كبير من الأجهزة الداعمة لتلك التقنية، فيما عدا برنامج شركة “جوجل” الذي أطلقته العام الماضي تقريبا والموجود بهاتف “نيكسوس إس” الذكي.
وتتيح لاصقات “باركلي كارد”، التي أُطلق عليها اسم “باي تاج” pay tag، لأي هاتف أن يتحول إلى محفظة رقمية تدعم تقنية “إن إف سي”.
وتتسم هذه اللاصقات بأنها تتوافق مع كافة الهواتف مهما كان نوعها أو عمرها، أي أن الشخص ليس في حاجة ماسة إلى استبدال هاتفه بآخر يدعم تلك التقنية، لتسهل عليه عملية الدفع الإلكتروني، فهذه اللاصقة مثلا تعمل حتى مع هاتف “سيمينز إس 25″ الصادر عام 1999.

وسوف يتيح بنك باركليز لعملائه، من حاملي “بطاقات باركلي” في المملكة المتحدة، دفع الفواتير وسداد قيمة المشتريات من متاجر التجزئة بكل سهولة عبر الهاتف النقال. وسيقتصر الأمر في البداية على معاملات مالية محدودة، حدها الأقصى 15 جنية إسترليني (حوالي 24 دولار أمريكي)، على أن تزداد القيمة لاحقا لتصل إلى 20 جنية إسترليني (قرابة 32 دولار أمريكي) بحلول شهر يونيو/حزيران القادم.
وسوف تتوافر هذه اللاصقات الجديدة الداعمة للتقنية اللاسلكية “إن إف سي” حاليا في جميع نقاط البيع في المملكة المتحدة المجهزة للتعامل مع الدفع اللاسلكي، والبالغ عددها حتى الآن 100 ألف نقطة بيع، فيما يتوقع أن يصل عددها إلى 150 ألف نقطة بيع بحلول نهاية العام الجاري.
وتأمل المؤسسة أن يتم تفعيل عمليات الدفع بشرائح “NFC” في وسائل المواصلات العامة من حافلات أو قطارات بالعاصمة البريطانية “لندن” بحلول عام 2013.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.