شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

برلمان الرازي تزامناً مع انتخابات رئاسة بلدية باقة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 10 نوفمبر, 2015 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, مدارس وتعليم

برلمان الرازي تزامناً مع انتخابات رئاسة بلدية باقة
عاش طلاب مدرسة الرازي أجواء ديموقراطية تنافسية حامية الوطيس جرت لرئاسة مجلس الطلاب ،تميزت الانتخابات بالعمل الجماعي والمشاركة الفعالة من قبل الطلاب والهيئة التدريسية في المدرسة، كما وتم دمج الطلاب في الأمور الاجتماعية من خلال ترشيح الطلاب والدعاية الانتخابية التي استبقت عملية الانتخابات.

IMG_7832

واكب مدير المدرسة الأستاذ منير عنابوسي ومركزة التربية الاجتماعية المعلمة نسرين بيادسة عملية الانتخابات والتي كانت بمثابة عرسا ديمقراطيا تزامناً مع الانتخابات لرئاسة المجلس المحلي في باقة الغربية مما أضفى على هذا اليوم انطباعا خاصا وتجسيدا مميزا للعملية الانتخابية الديموقراطية والحرية الشخصية , وانه قد لوحظ الدور الفعال الذي قام به الطلاب من خلال مشاركاتهم المتميزة التي أعطت انطباعاً أن الطلاب مستواهم الفكري والإبداعي يفوق التوقعات
تنافس على المنصب أربعة مرشحين :
طارق ابومخ – الصف السادس ج
أوس مصاروة- الصف السادس أ
يزن مواسي – الصف السادس أ
لارا مقالدة – الصف السادس ب
كما وبارك الاستاذ منير مدير المدرسة للطالبة الفائزة لارا مقالدة برئاسة البرلمان وبين لها مدى أهمية تعاونها مع الطاقم المنتخب ,لأجل إنجاح الفعاليات والمشاريع التربوية لاحقا , وقد تم الإعلان عن الوظائف التالية وتدريجها وفقا لنسبة الأصوات التي حصل عليهم كل واحد منهم ، وحثهم على العمل الجماعي
لارا مقالدة – رئيسة مجلس الطلاب”
يزن مواسي – نائب أول
طارق ابومخ – نائب ثاني
أوس مصاروة – سكرتيرة.
وقد باركت مركزة التربية الاجتماعية لجميع الطلاب وحييت فيهم روح التنافس والمنافسة الايجابية وتمنت لهم سنة فعالة وغنية بمشاركتهم الفاعلة.
وباسم إدارة المدرسة لا بد من شكر جميع الطاقم من معلمين ومعلمات وسكرتارية ومركزة التربية الاجتماعية والطاقم الانتخابي على تفانيهم وجهدهم لمواكبة العملية الانتخابية ونجاحها ..

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)