شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

فيديو: ريال مدريد يتعادل مع فالنسيا في عقر داره 1-1

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 20 أغسطس, 2012 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, رياضـة

اكتفى ريال مدريد بالتعادل مع ضيفه فالنسيا 1-1 في مستهل حملة الدفاع عن لقبه الأحد على ملعب “سانتياغو برنابيو” في المرحلة الأولى من الدوري الاسباني لكرة القدم.

وكان ريال يمني نفسه بان يحقق فوزه السادس على فالنسيا من أصل مواجهاتهما السبع الأخيرة، وبدا وكأنه في طريقه لتحقيق مبتغاه بعد أن افتتح التسجيل منذ الدقيقة 10، لكن الفريق الضيف الذي يخوض هذا الموسم مع مدرب جديد هو الأرجنتيني ماوريتسيو بيليغرينو نجح في فرض التعادل على رجال المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو الذين يتحضرون لمواجهة برشلونة الخميس المقبل في ذهاب مسابقة كأس السوبر الاسبانية التي تجمع بين بطل الدوري وبطل الكأس.

واستهل ريال مدريد الذي أنهى الموسم الماضي برقمين قياسيين مع 121 هدفا و100 نقطة بفارق 9 نقاط أمام برشلونة الذي تنازل عن اللقب لغريمه التقليدي بعد 3 مواسم وحرم من لقبه الرابع على التوالي في موسمه الأخير مع مدربه الشاب بيب غوارديولا، اللقاء بطريقة مثالية بعد أن افتتح التسجيل في الدقيقة 10 عبر الأرجنتيني غونزالو هيغواين الذي كسر مصيدة التسلل ثم سدد بالحارس البرازيلي دييغو الفيش مرتين قبل أن يتمكن في الثالث من أن يضع الكرة بعيدا عن متناول الأخير.

وحصل تشابي الونسو على فرصة لتعزيز تقدم الفريق الملكي الذي لم يجر أي تعاقدات هذا الصيف حتى الآن، عندما حاول التسديد من زاوية ضيقة لكن الكرة هزت الشباك الخارجية (23)، ورد فالنسيا بفرصة للجزائري سفيان فيغولي الذي وصلته الكرة من الفرنسي جيريمي ماتيو لكنه أطاح بها خارج الخشبات الثلاث (25).

وانتقل الخطر مجددا إلى مرمى الضيوف عندما مرر البرتغالي كريستيانو رونالدو الكرة لمواطنه فابيو كوينتراو فسددها الأخير في الشباك الخارجية بعد أن تأخر في تمريرها لهيغواين (34).

وانطلقت المباراة من نقطة الصفر في الدقيقة 43 عندما انبرى الأرجنتيني البرتو كوستا لركلة حرة من الجهة اليمنى فلعبها في العمق لتصل إلى البرازيلي جوناس اوليفيرا الذي استفاد من خروج خاطئ للحارس ايكر كاسياس ليضعها برأسه في الشباك.

وتسبب كاسياس بخروجه الخاطئ في إصابة زميله المدافع البرتغالي بيبي بإصابة قوية في رأسه الذي سالت من الدماء ما اضطر الطاقم الطبي إلى إسعافه ولف رأسه بالضمادات قبل أن يتم استبداله خلال استراحة الشوطين براؤول البيول.

وكان ريال قريبا من استعادة تقدمه مجددا في الدقيقة 54 عبر الأرجنتيني انخيل دي ماريا الذي وصلته الكرة من الألماني مسعود أوزيل، لكنه سددها خارج الخشبات الثلاث، ثم اتبعها هيغواين بفرصة أخطر بعد تمريرة أخرى من دي ماريا لكن رأسية الأرجنتيني ارتدت من العارضة (68).

وعلى ملعب “سان ماميس”، مني اتلتيك بلباو بهزيمة قاسية على يد ضيفه ريال بيتيس بثلاثة أهداف لاوسكار دي ماركوس (47) وميكيل سان خوسيه (67 و76)، مقابل خمسة أهداف لروبن كاسترو (7) وخورخي مولينا (26 و86) وبينات اوركياغا (31) واليخاندرو بوزويلو (86).

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)