شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

حافظي على رشاقتك بعد الولادة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 29 أغسطس, 2012 | القسم: حمل وولادة

10 كيلوغرامات هو الوزن الذي يجب أن تخسريه لإعادة الرشاقة الى جسمك بعد الولادة. هي حال معظم السيدات اللواتي يواجهن مصاعب عدة نتيجة زيادة الوزن خلال الحمل والشراهة التي تطرق أبوابهنّ، فيقفزن عاجزات عن اتباع حمية غذائية قاسية خصوصاً إذا كنّ يرضعن حيث يمنع الأطباء من اعتماد حمية منحّفة قد تعرّض صحة المرأة الى نقصٍ غذائي وزيادة في الإرهاق.
يتغيّر شكل الجسم بعد الولادة، فيزداد الحوض عرضاً لتسهيل مرور الطفل، ما يفسّر انتفاخ البطن لأسابيع عدة، كما يخزّن الجسم في مرحلة الرضاعة كل المغذيات التي تدخل إليه. ويتطلب جسمك 5 الى 6 أشهر لاستعادة صلابته، و9 أشهر تقريباً لاستعادة رشاقته ونحافته السابقة. إليكِ الوسيلة السليمة والنافعة لخسارة الوزن بعد الولادة:
خذي وقتك في تطبيق الحمية، اعتمدي غذاء متوازناً واتجهي نحو الرياضة. واكتفي بتناول الطعام بشكل طبيعيّ ومن دون المبالغة بالكميات. وركزي على تأمين الكالسيوم الموجود في مشتقات الحليب، الحديد الموجود في السمك واللحوم المشوية، وأكثري من شرب المياه يومياً. خذي وقتك لاستعادة طاقتك ولإيجاد التوازن بين نمط حياة طفلك ونمط حياتك.
خطوات أساسية
إذاً، حاولي أن تنظّمي شهيتك وحافظي على قدرتك على خسارة الوزن عبر اتباع الخطوات التالية:
• تفادي تناول المأكولات بين الوجبات، إذ تشكل تلك العادة نقطة ضعف لدى المرأة التي تلزم المنزل والتي تنكبّ على الطعام كلما شعرت بالتعب والارهاق أو الضغط النفسي. في هذه الحال، يجب الابتعاد عن محتويات الحلوى والبسكويت والشوكولا الغنية بالسكريات السريعة والمواد الدهنية واستبدالها بكميات مقبولة من الفاكهة الطازجة التي تغذي الجسم وتمدّك بالطاقة كي تتمكني من تخطي مرحلة الأمومة وخسارة الوزن بشكل صحّي وسليم.
• في حال شعرت بالجوع، يجب أن تتناولي بعض أنواع الفاكهة وأكثري من شرب المياه، على الأقل ليتر ونصف الليتر يومياً، فهذا الأمر كفيل بإعطائك الإحساس بالشبع. يمكنك تحضير وجبة خفيفة في الصباح أو بعد الظهر عبر مزج حبة من الفاكهة مع اللبن أو شريحة من الخبز مع مربعين من الشوكولا الأسود.
• لتأمين المغذيات المطلوبة من دون الإفراط في الأكل، يجب أن تحضري وجبات كاملة وتضعيها في الثلاجة، ويجب اعتماد الطهو من دون مواد دهنية مثل الطهو على البخار أو الشوي أو التغليف بورق الألومينيوم والشوي بالفرن، كما ينصح الخبراء باللجوء الى النشويات والبقول، فهي تزودك بالالياف والسكريات البطيئة وترضي جوعك لساعات عدة.
• اتبعي نظاماً غذئياً صحياً وسليماً عبر تحديد أهداف معقولة، فإذا وجب عليك خسارة من 6 الى 8 كلغ، لا تهدفي الى خسارتها قبل أن تعاودي العمل. خففي من وزنك بالنمط الذي يريحك. ويشدد الأطباء الى أن فقدان 500 غرام في الاسبوع هو هدف معقول. لا تنسي أنه على جسمك أن يخرج من كل الاضطرابات التي عرفها خلال فترة الحمل، وبالتالي لا يمكنك الضغط عليه بحمية قاسية.
• بعد مرور شهرين من الولادة، يمكنك اتباع تمارين رياضية شرط ألا ترهقي نفسك، لإعادة شدّ عضلات الرحم، ولخسارة الوزن بهدف استعادة حيوية الجسم وتنشيط الدورة الدموية.
• يعتبر المشي من التمارين المهمة بعد الولادة لمدة ساعة تقريباً يومياً، وهكذا ستسفيدين جسدياً، نفسياً ومعنوياً، إذ ستخسرين الوزن بشكل منطقيّ وبالتالي تبعدين عنك الضغط الذي يهلكك في تلك المرحلة.
• في حال لم تحصلي على مبتغاك في غضون العام تقريباً، يمكنك عندئذٍ اللجوء الى اختصاصي تغذية بهدف اتباع نظام مخصّص لك، إنما لا تستعجلي فالأمر يحتاج ما بين 9 أشهر وسنة تقريباً لخسارة الوزن الزائد الذي اكتسبته خلال حملك.
في اختصار، تعتبر فترة الحمل مهمة لدى كلّ سيدة، وهي مرحلة حساسة ومقدسة. لذا لا تمنعي نفسك من تناول المأكولات التي تشتهيها شرط عدم الإفراط فيها. واحرصي بعد الولادة على وضع أسس غذائية سليمة لخسارة وزنك بشكل صحّي لكِ ولطفلكِ.

 

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.