شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

أسباب تأخر الحمل

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 14 أغسطس, 2012 | القسم: حمل وولادة

قد تنتظر السيدة طويلا دون حمل ويكون هنا العائق أولى أى أن هناك صعوبة فى حدوث الحمل.

مشكلة الزوج

الأسهل فى اكتشاف سبب إعاقة الحمل البداية بالزوج لأن تحليله بسيط لاستبعاده كعنصر فى إعاقة الحمل. أى أن السائل المنوى للزوج لا يحتوى على حيوانات منوية أو عددها قليل أو حركتها معوقة.

ويتم اكتشاف ذلك بعمل تحليل سائل منوى، إذا وجد مشكلة تحتاج إلى حل أو تحتاج إلى حقن مجهرى أو تلقيح صناعى، إذا كانت هناك انعدام للحيوانات المنوية عند الرجل نرى الخلفية الهرمونية الخاصة به هل يوجد إنسداد أم أن الخصيتين لا تنتجا الحيوانات المنوية أساسا ذلك مع طبيب الذكورة.

أما إذا كان بسبب ضعف فى الحيوانات المنوية قد يكون ناتجا عن أسلوب الحياة أى ارتداء ملابس ضيقة كالجينز، قيادة السيارة والجلوس لفترات طويلة مما ينتج عنها أن الخصيتين محصورتين بين الفخدين لمدة طويلة، أو قد يكون السبب ناتجا عن دوالى الخصيتين.

والأفضل هنا للوقاية من هذه المشاكل ممارسة الرياضة لنتشيط عمل الدورة الدموية وتجنب الجلوس لفترات طويلة، لأن الفخدين يحتضنان الخصيتين ويقومان بتدفئتها، فى حين أن الخصيتين تحتاجان درجة حرارة أقل من 35 مئوية.

أيضا يجب البعد عن التدخين والإدمان الذى يؤدى إلى ضعف أو عدم القدرة على الانتصاب بسبب التدخين على المدى الطويل، والأمراض التى قد تنتقل بالاتصال الجنسى بعضها قد يؤدى لتدمير فرصة حدوث الحمل أو عن طريق إصابة السائل المنوى الذى يأتى عن طريق البروستاتا لتنتعش فيه الحيوانات.

سبب جراحى

كعمل أى جراحة فى البطن أو إزالة ورم ليفى وهى ظاهرة انتشرت فى الآونة الأخيرة هو ظهور بنات صغيرة مصابات بورم ليفى فى الرحم قد يسبب نزيف يحتاج إلى إزالته للعيش حياة طبيعية.

لذا يجب عدم اللجوء لإجراء جراحة سوى للضرورة على أن تتم الجراحة فى مكان معقم آمن فى مستشفى مضمون وجراح ذو كفاءة عالية، وإذا لاحظت الفتاة قبل الزواج بعض الظواهر الغريبة كزيادة حب الشباب أو زيادة الشعر فى جسمها بالرغم من أن هذا غير موجود فى عائلتها أو وزنها زاد بشكل غير طبيعى أو يوجد اضطراب فى الدورة الشهرية لديها، يجب عدم الانتظار لحل المشكلة ، ولكن يجب حلها مقدما وقبل أن تتفاقم.

مشكلة التبويض

بالنسبة للمرأة نحن نحتاج منها أمرين تبويض وعدم وجود عائق بين المهبل والرحم، ويمكن التعرف على الحالة عن طريق الأشعة والمنظار والسونار.

وإذا لم يكن يحدث تبويض يجب معرفة الخلفية الهرمونية للسيدة وذلك بعمل تحليل للهرمونات فى توقيتات معينة، خاصة هرمونات الغدة النخامية للتأكد من أن هرمونى FSH و LH يفرازان بكمية طبيعية لإحداث التبويض، كما يجب تحليل هرمون البرولاكتين والهرمون الذى يفرز أثناء الرضاعة فنجده فى بعض الأحيان يفرز فى غير الرضاعة ويحدث إعاقة فى التبويض ونزول سوائل من الثدى، ويمكن هنا التلاعب فى ضبط هذه الهرمونات دوائيا بتخفيض هرمون البرولاكتين أو تنشيط الهرمونات.

كما يمكن أن تكون المشكلة مشكلة تكيس على المبايض، فمن المفترض أن هرمونات الغدة النخامية تخرج كيس أو اثنين يكبروا بسرعة معينة لينفجروا وتنزل البويضة وذلك ما يحدث هنا أنه يخرج أكياس صغيرة لا تكتمل نموها لنجد أن كل مبيض محمل بعدد من الأكياس لا ينتج عنها تبويض قد ينتج عنها أعراض أخرى أحيانا تنفجر، أو أن السبب هو وجود هرمون ذكورى قد يؤدى لوجود حب الشباب أو ظهور شعر غير طبيعى عند السيدة.

كما اكتشفنا أنه له علاقة بإعاقة الانسولين عن التمثيل الغذائى الطبيعى لدرجة أننا نستخدم بعض أدوية السكرى فى علاج تكيس المبايض.

ولكن فى بعض حالات التكيس على المبايض الشديدة منها العلاج الدوائى قد لا يصلح ونحتاج هنا إلى علاج جراحى ونسميه تثقيب للمبايض، أى أننا نثقب عن طريق المنظار، وإذا كان المبيض حجمه كبير قد نزيل شريحه منه لنقلل من كمية الهرمون الذكورى الذى يفرز ويعيق من عملية التبويض.

مشكلة الأنابيب

يجب هنا النظر فى التاريخ المرضى للمرأة ولمعرفة هل به ما يثير الشك كأن تكون الأنابيب لديها مسدودة أو بها إعاقة، وإذا كان هو السبب يجب هنا التفكير فى عمل أشعة بالصبغة أو بالمنظار وذلك بعد الاطمئنان أولا على وجود تبويض من عدمه وذلك بالسونار فى توقيتات معينة من الدورة الشهرية ونستطيع تخمينها 14 يوم قبل الدورة القادمة بنسبة %90 يكون موعد التبويض، حيث يوجد كيس لابد أن يظهر على أحد المبيضين يكبر بسرعة معينة وعند يوم معين ينفجر أو ينفتح وتنزل منه البويضة.

مشكلة مشتركة

إذا تحققنا من سلامة التبويض والأنابيب، يمكن أن تكون المشكلة فى عنق الرحم لديها، ولا يعنى ذلك أن هذا مرض، بل يعنى أن هناك عدم ترحيب بالسائل المنوى الذى يأتى لها، ويمكن إكتشاف ذلك بعمل اختبار ما بعد الجماع أى أننا نأخذ السائل المنوى من عنق الرحم ونرى حالة الحيوانات المنوية به، أحيانا نجدها ميتة رغم كونها جيدة قبل الجماع مما يعنى أن إفرازات السيدة معادية أى تقتل الحيوانات المنوية للرجل.

فى اختبار ما بعد الجماع العينة تؤخذ فى العيادة والاختبار فى المعمل وإذا كان لدى الطبيب ميكروسكوب يمكن عملها فى العيادة فورا.

ولا توجد وقاية فى حالة كون المشكلة مشتركة كما لا يوجد وسيلة للتنبؤ بها وليست هذه الإعاقة بالانتشار الذى يتخيله الناس.

وحلها بإعطاء بعض الكورتيزونات، ولكن الأفضل هنا هو عمل التلقيح الصناعى وهو الأفضل لأن العلاج بالمثبتات بإعطاء هرمون الاستروجين وكورتيزون لتقليل العداوة للحيوانات المنوية لا تحدث نتائج جيدة.

وتتم هذه العملية فى المعمل حيث يتم أخذ السائل المنوى من الزوج مع استبعاد الخلايا المنوية غير الطبيعية والميتة وضعيفة الحركة، وأخذ منها المنتخب أى الحيوانات المنوية القادرة على الإخصاب، ثم إضافة السائل المنشط لها ويحقنها الطبيب المعالج فى رحم الزوجة بتوقيتات محددة حسب الدورة الشهرية، فالتبويض يجب أن يحدث وقتها بدقة شديدة، لذلك يجب عمل تنشيط للمبايض وإفراز البويضة من المبيض بقصد التحكم فى موعد التبويض (تسمى حقنة تفجير)، بعدها لابد أن يتم حقن الحيوانات المنوية بعد وقت قصير من أخذها ومعالجتها.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.