شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

أحداث رياضية بنهايات كارثية

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 8 أغسطس, 2012 | القسم: الأخبار الرئيسية

طالما هناك منتصر في عالم الرياضة فهناك خاسر على الجانب الآخر، هذه الخسارة في حد ذاتها تكون مأساة للكثيرين، ولكننا هنا سنتحدث عما هو أكبر من ذلك، فإليكم أحداث رياضة انتهت بشكل دامي.

مأساة سوبريغا
من الكوارث التي شهدها عالم الرياضة، حادثة سقوط طائرة فريق تورينو الإيطالي حيث اصطدمت بتل سوبريغا أثناء عودتها إلى مدينة تورينو متسببة في وفاة جميع من كان على متنها، وكان فريق تورينو في قمة تألقه في إيطاليا بعدما فاز بالدوري الإيطالي Series A 3 مرات متتالية ودخل 10 من لاعبي الفريق في صفوف المنتخب، وقد أدت الكارثة إلى عدم تعافي الفريق لفترة طويلة فضلاً عن تأثر المنتخب الإيطالي الذي لم يتمكن من الوصول إلى المرحلة الثانية من بطولة العالم حتى عام 1968 بعدما كان الأفضل عام 1949.

مايكل واتسون
كان الملاكم مايكل واتسون قد تعرض لظلم كبير من الحكام في أول مباراة له على لقب العالم في فئة الوزن المتوسط السوبر، فتم تحديد موعد لإعادة المباراة وبعد 3 شهور أقيمت مرة أخرى في 12 سبتمبر 1991 حيث تمكن مايكل من التفوق على منافسه في معظم الجولات وكان كل ما يحتاجه هو البقاء واقفاً في الجولة الـ11 للفوز، لكن للأسف تعرض لسيل من اللكمات من خصمه كريس إيوبانك استمر حتى الجولة الـ12 في حين لم يتمكن مايكل من رفع يده للكمه، وفي النهاية أوقف الحكم المباراة لكن بعد فوات الآوان حيث انهار مايكل على الحلبة ورقد لمدة 30 دقيقة حاول فيها المنظمون والمسعفون نجدته، وقد نجا مايكل بعد 40 يوماً في الغيبوبة و6 عمليات جراحية بالرأس، ولم يعد بإمكانه بعدها المنافسة في أي مباراة.

مقتل أندرياس أسكوبار، وهانسي كرونغي
العديد من المآسي المرتبطة بعالم الرياضة تسبب فيها التعصب الشديد، وليس أدل على ذلك من مقتل اللاعب الكولومبي أندرياس أسكوبار بالرصاص بعدما تسبب في هزيمة منتخبه أمام الولايات المتحدة في كأس العالم 1994 وخروجها من البطولة، ومن المآسي التي شهدها عالم الرياضة كارثة كابتن الفريق الجنوبي أفريقي هانسي كرونغي الذي تم اتهامه بالتلاعب في نتائج المباربات وحرمانه من اللعب مدى الحياة، وبعد سنتين توفي في حادث طائرة ما آثار فكرة وجود مؤامرة ضده، خاصة أنه كان من الشخصيات الشهيرة وعلى علاقة بالعديد من دور المراهنة التي خسرت كثير من الأموال وكانت تبحث عن انتقام ممن تسبب في ذلك ولم تجد سوى هانسي الذي اتهم بذلك.

كارثة استاد هيسل
مأساة مروعة راح ضحيتها 39 مشجعاً وأصيب 350 آخرين، كان فريقا ليفربول الإنكليزي، ويوفينتوس الإيطالي، عام 1985 قد التقيا لأول مرة في نهائي كأس أوروبا، وقبل بداية المباراة كسر مشجعوا ليفربول الحاجز الشرطي الذي يفصلهم عن المشجعين الإيطاليين ما دفعهم إلى التراجع للخلف هلعاً وتسبب هذا في انهيار جدار عليهم مؤدياً لوفاة العديد من المشجعين، وقد أدى الحادث إلى منع الفرق الإنكليزية من اللعب في أوروبا لمدة 5 سنوات ودفع الاتحاد الإنكليزي مدعوماً من الحكومة بالتخلص من ظاهرة الهوليغانز .

مصرع إيرتون سينا
مثّل مصرع إيرتون سينا نهاية عصر رائع في سباقات فورملا ون، حيث أنه ينتمي لجيل من قائدي سيارات السباق العظام منهم إلين بروست، ونايغل مانسيل، وجيرهار بريغر، ونيلسون بيكيت، وقد لقي إيرتون مصرعه نتيجة انعطاف خاطئ تسبب في خروجه من المسار والاصطدام بحائط، فانكسر أحد قضبان نظام التعليق واصطدم برأسه، وقد أدى الحادث إلى إعلان منظمي فورملا ون مجموعة من قواعد الأمان لضمان عدم تكرر ذلك.

حريق هونغ كونغ
من الكوارث التي نتج عنها الكثير من الضحايا، الحريق الذي شب في حلبة سباقات “هابي فالي” بهونغ كونغ في فبراير 1918 متسبباً في مقتل 590 شخصاً وفقاً لإحصائيات متحفظة ورجح البعض أن الرقم أكبر من ذلك.

شغب ملاعب بغانا
حادث شغب نشب أثناء مباراة بين فريق أسانتي كوتوكو، وهارتس أوف أوك، بالدوري الغاني، حيث تسبب الأخير بهدفين في الدقائق الأخيرة بقيام مشجعي نادي أسانتي بتكسير مقاعد الاستاد لتتدخل الشرطة وتطلق الغاز المسيل، ومع انتشار الغاز انطلق المشجعون نحو مخارج الطوارئ إلا أنهم فوجئوا بأنها مغلقة، واستمرت الشرطة في إطلاق الغاز ليستمر تدافع المشجعين ما تسبب في وفاة 126 سحقاً تحت الأقدام، وإصابة المئات.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.