شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

وزير المواصلات يرد على إستجواب الشيخ النائب إبراهيم صرصور بخصوص شارع رقم 31

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 25 يوليو, 2012 | القسم: أخبار وسياسة

ردّ وزير المواصلات والأمان على الطرقات عضو الكنيست يسرائيل كاتس على الإستجواب المباشر الذي وجهه الشيخ النائب إبراهيم عبد الله صرصور رئيس حزب الوحدة العربية الحركة الإسلامية ورئيس القائمة الموحدة والعربية للتغيير، بخصوص شارع رقم 31 الواقع في منطقة النقب ، والذي تكثر فيه الحوادث.

في رده ، والمستند على رد رسمي من الشركة القومية للأمان على الطرقات، أكد الوزير أن العمل في المقطع بين عراد ومفترق شوكيت ( سقاطي) يسير على قدم وساق من أجل تحويل الشارع إلى طريق بمسلكين منفصلين وتحويل معظم المفترقات إلى دوارات ، الأمر الذي سيساهم في هبوط في حوادث الطرق.

واشار إلى أنه من المتوقع الإنتهاء من العمل في هذا المقطع في شهر حزيران 2014.

وأكد على أنه تم تقسيم هذا المقطع ( عراد – شوكيت) إلى أربعة مقاطع متنوعة ، والعمل يسير فيها حسب ما هو مخطط، وعلى النحو التالي :

الأول : مقطع مداخل عراد –عراد – تحت التنفيذ وينتهي العمل هذا العام

الثاني : مقطع مداخل عراد-نفاطيم- أنجزت المناقصة ، العمل مُؤجل بسبب خلافات ملكية على الأرض

الثالث : مقطه نفاطيم- مولدا- قيد الفحص تمهيداً لإعلان المناقصة المتوقع مع بداية 2013.

في تعليقه على رد الوزير ، دعا الشيخ صرصور إلى المسارعة في تنفيذ المشروع بسبب أهميته القصوى ، وحيويته في منطقة شهدت في السنوات الخيرة تدهوراً خطيراً في حوادث الطرق.
وفي سياق متصل ، فقد قدم النائب طلب الصانع الأربعاء 25-7-2012 إستجواباً مستعجلاً حول نفس الموضوع ، وتلقى ذات الإجابات من وزير المواصلات.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.