شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

استمرار محاولات الانتحار حرقا في اسرائيل

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 23 يوليو, 2012 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية

بعد ان حاول مواطن اسرائيلي معاق على كرسي متحرك احراق نفسة امس في محطة الباصات واصيب باصابات خطرة, اعلن اليوم الاثنين عن حالات اخرى لمحاولة الانتحار حرقا الا ان رجال الشرطة نجحوا بمنعهم.

ويدور الامر حول شخص يبلغ من العمر 46 عاما من نتيفوت حاول احراق نفسة في مبنى البلدية الا ان حارس الامن ورجال الشرطة قاموا بمنعة وتحويله للتحقيق وتبين من ان رجل مطلق ولدية ستة اولاد ويعيش في الشارع ، ولديها إخوة وأخوات في المدينة لكن ليس هناك اتصال معهم وقد عاش في الآونة الأخيرة مع امرأة الا ان علاقتهم انهارت، وقال انه غادر منزله وانه يعيش منذ عدة أسابيع في الشارع, وقد كما تبين انه في الاسبوع الماضي كان قد جاء عدة مرات الى مبنى البلدية واثار المشاكل مع حراس الامن . ويعتقد أنه حاول احراق نفسة بمحاولة للاحتجاج وانه لم يكن يقصد اشعال النار في جسده.

وفي حادثة اخرى اليوم الاثنين في أشدود، أعلن مواطن اسرائيلي عن نيته القيام باشعال النار في نفسه في مبنى البلدية وقد حضر بالفعل واعلن عن نيتة باحراق نفسه ولكنه بعد فترة وجيزة هرب دون أن ينفذ تهديداته.

كما وحاولت أمس امرأة في الاربعين احراق نفسها في شارع سلامة في تل ابيب، بعد ان سكبت مادة مشتعله على جسدها ودخلت لدكان قريب، وطلبت ولاعة مما اجبر صاحب الدكان على استدعاء رجال الشرطة الى مكان الحادث والذين قاموا باعتقالها وتحويلها للتحقيق. ومن غير الواضح ما إذا كان هذا الفعل على خلفية اقتصادية.

ويذكر ان كل هذه الحالات وقعت نتيجة ما قام به موشيه سيلمان ، 57 عاما، الذي أضرم النار في نفسه خلال التظاهرة التي اقيمت في تل ابيب قبل عشرة ايام. بعد ان فقد منزله وتدهورت صحته وتراكمت عليه الديون, وبعد أسبوع من دخوله مستشفى تل هاشومير مات متأثرا بجراحه يوم الجمعة الماضي.



تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)