شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

مناشدة لإحياء ليلة القدر والجمعة بالمسجد الأقصى

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 22 يوليو, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, الأخبار المحلية

دعت “مؤسسة الأقصى للوقف والتراث” عبر بيان عممته الثلاثاء 22/7/2014 الى مواصلة شدّ الرحال الى المسجد الأقصى ، كما دعت الى إحياء ليلة السابع والعشرين من رمضان ( والمتعارف عليها بليلة القدر) ، التي توافق الليلة ما بين يوم الخميس 24/7/2014م ،واليوم الذي يليه، ودعت أيضا الى احياء يوم الجمعة الأخيرة من رمضان، في المسجد الأقصى المبارك، تقرباً وطاعة لله تعالى ، وتكثيرا للحشود فيه.

1111

ووجهت المؤسسة نداءً الى أهل الداخل الفلسطيني ، واهل القدس بكل أحيائها وحاراتها، وكل من يستطيع الوصول من أهل الضفة الغربية ،رجالاً وشباباً ، نساءً وأطفالاً، لشدّ الرحال الى المسجد الأقصى ، وبالذات يومي الخميس والجمعة ، استثماراً لهذه الأيام والليالي المباركات من هذا الشهر الفضيل، وكذلك من أجل تكثير الحشود المتواجدة في الأقصى، كما دعت المؤسسة الى شراء حاجياتهم خلال تواجدهم في القدس ، من أسواق القدس ، كجزء من دعم الاقتصاد المقدسي، الذي يعاني من حصار الاحتلال الاسرائيلي.

من جهتها أعلنت “مؤسسة الأقصى” انها ستقدم في ليلة القدر نحو 15 ألف وجبة إفطار وسحور للصائمين الوافدين الى المسجد الأقصى ، وسيخصص لهم وجبات خفيفة خاصة ، بالإضافة الى المياه الباردة ، في حين تواصل المؤسسة تقديم وجبات الإفطار الساخنة، والمياه الباردة والتمور والشراب البارد والفواكه ، يومياً للصائمين ، بالإضافة الى وجبات السحور للمعتكفين .

في السياق نفسه علمت “مؤسسة الأقصى” أن “مؤسسة البيارق لإحياء المسجد الأقصى” ستوفر عشرات الحافلات لنقل المصلين من كافة قرى ومدن الداخل الفلسطيني عبر “مسيرة البيارق” الى المسجد الأقصى لإحياء ليلة القدر، يومي الجمعة القادم، علماً أن مسيرة البيارق تواصل تسيير الحافلات يومياً الى الاقصى خلال شهر رمضان، كما أنها تسير الحافلات على مدار أيام السنة كلها .

كما تواصل “مؤسسة عمارة الأقصى” فعاليتها الرمضانية واليومية في المسجد الأقصى ، وفي مقدمتها مشروع إحياء مصاطب العلم وتقديم دروس العلم والمحاضرات المختلفة ، كل ذلك بهدف التواجد الباكر والدائم في المسجد الأقصى”.

3333 2222

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.