شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

شركاء روابط المياه بالأرباح-المواطنون وليس البلديات!

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 20 يوليو, 2014 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية 2

dd2

ناقش “مجلس شؤون المياه” نظاماً جديداً، يتيح لروابط المياه إشراك عامة المواطنين (المستهلكين) في أرباحها من الرسوم والعائدات،بدلاً من السلطات المحلية المستفيدة حتى الآن من هذه الأرباح، حيث تتلقى حصتها من الربح الصافي من أجل تطوير وتنجيح شبكات المياه والمجاري،وتضيفها إلى ميزانياتها.

وكانت الحكومة قد “أضطرت” في حينها إلى الموافقة على هذا النهج كخطوة “لمداراة وتعويض” مركز الحكم المحلي مقابل انتزاع ومصادرة مسؤولية السلطات المحلية عن شؤون المياه والمجاري من أجل إقامة روابط تختص بهذا المجال.

وقد “أثمر” هذا النظام خلال الفترة القصيرة الممتدة ما بين 2010-2012 حيث بلغ حصص أرباح للبلديات بلغ إجماليها (190) مليون شيكل.

اختبار لرؤساء السلطات المحلية

وصدرت فكرة “النظام الجديد البديل” عن وزير الطاقة والمياه،سيلفان شالوم،وينص على أن يشمل الحساب الشهري لأرباح الروابط، توزيعاً متساوياً لقسم من الأرباح على المستهلكين بغض النظر عن حجم الاستهلاك المنزلي لكل أسرة وأسرة.

لكن اللافت أن اقتراح الوزير ليس ملزماً للروابط،بل هو طوعي واختياري،وتنفيذه منوط بالرابطة التي يترأسها رئيس السلطة المحلية،وبذلك يجد رؤساء السلطات أنفسهم أما اختيار حاسم أمام مواطنيهم،لا سيما وأنهم طالما أدعوا أن المسؤول الأول عن ارتفاع تسعيرة المياه هي روابط المياه!

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.