شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

جاجوار تطلق العنان لـ F-Type Project 7 وتحدد إنتاجها بـ 250 نسخة فقط

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 4 يوليو, 2014 | القسم: سيارات

جاجور

السيارات- كشفت شركة جاجوار عن نسخة محدودة الإنتاج من سيارة F-Type تحت مسمى Project 7 لتبرز الشركة أعمال قسمها الخاص للتصميمات بحسب الطلب الذي قدم تلك النسخة الجديدة كـ “أسرع وأقوى جاجوار إنتاجية على الإطلاق.”

وقد تم بناء تلك النسخة لتحاكي أمجاد طراز D-Type التاريخي، حيث تأتي السيارة بباقة جديدة للبدن من الكاربون فايبر تتضمن مشتت هواء أمامي، وأعتاب جانبية أيروديناميكية التصميم، وكذلك مشتت هواء وجناح خلفي قابل للتعديل. وقد حصلت السيارة على واجهة زجاجية منخفض للمقصورة، وعجلات معدنية قياس 20 بوصة، وإطارات من بيرللي نوع P Zero، إضافة إلى نظام طرد عادم رياضي تفاعلي، وسقف قابل للنزع والتخزين في السيارة عند عدم الحاجة إليه.

وستتوفر السيارة بخمسة ألوان، وهي الأزرق ألترا، والأحمر كالديرا، والأخضر البريطاني التسابقي، والأسود، والأبيض.

وتعكس المقصورة شخصية F-Type المعتادة، مع تزودها بمقاعد جلدية رياضية، وتطعيمات من الكاربون فايبر، وكسوة من الالكانتارا والجلد، مع عصا نقل حركة وبدالات من الألمونيوم، وكذلك رقم نسخة Project 7 بين كافة النسخ على لوحة القيادة.

وتأتي القوة من محرك V8 سعة 5 لترات ذو شحن فائق بقوة 575 حصان وعزم 680 نيوتن.متر، ويتصل المحرك بناقل حركة أوتوماتيكي ن 8 سرعات يمكنه دفع السيارة والتي يبلغ وزنها 1585 كجم الى سرعة 96 كم/س خلال 3.8 ثانية، وحتى الوصول إلى سرعة قصوى محددة ألكترونيًا عند 250 كم/س.

ولتواكب السيارة قوة المحرك الذي تمتلكه، فقد تم تزويدها بترس تفاضلي تفاعلي، ومكابح من الكاربون سيراميك، ومحول للعزم، إضافة إلى مزيد من التعديلات على نظام التعليق، وأعمدة مانعة للانقلاب أكثر قوة، ونظام ثبات الكتروني محسن، مع نظام تحكم في ممتصات الصدمات وتعديل قسوتها حسب الحاجة يمكنه إجراء تغييرات على نظام التعليق بمعدل 500 مرة في الثانية الواحدة.

ومن المقرر ان يتم إنتاج 250 نسخة من السيارة، على ان يتم تسليم أولى تلك النسخة الى العملاء بحلول منتصف العام المقبل.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.