شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

ولادة توأم يفصل بينهما 24 يوماً!

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 5 يوليو, 2014 | القسم: حول العالم

قالت ليندالفا بينيرو دا سيلفا (35 عاماً) من مدينة بوسطن الأميركية إنها أنجبت “طفلي المعجزة” وذلك بعد أن أنجبت توأم يفصل بين كل منهما 24 يوماً!
1_910698_123266_large
وقد قام الأطباء بتوليد أحد التوأمين في الشتاء والآخر في الربيع إذ اضطروا إلى إبقاء أحد الطفلين داخل رحم الأم بعد ولادة الأول على أمل إنقاذ كليهما من الموت، بعد أن تفاجأت الأم بآلام المخاض في الأسبوع الرابع والعشرين من الحمل، بحسب ما أشارت إليه صحيفة “دايلي ميل” البريطانية.

وأكدت الأم إنهما “طفلي المعجزة”، فرونالدو كان بطلاً لأنه انتظر بداخلها وبقي حياً، وألكسندر أيضاً بطل لأنه كان لديه شجاعة الخروج وحيداً. وبالفعل بعد ولادة ألكسندر، بقيت الأم في المستشفى للأسابيع الثلاثة التي تلت العملية، حتى حان موعد ولادة رونالدو بعد 24 يوماً والذي ولد بوزن طبيعي على عكس أخيه.

وقال الطبيب الذي أجرى العملية للأم إن كل محاولات الأطباء لتأخير الولادة نفذت، لذا إضطروا إلى اللجوء إلى تقنية نادرة تكمن في ولادة طفل وإبقاء الآخر داخل الرحم لحين موعد ولادته الطبيعي، وغالباً ما تكون هذه التقنية خطيرة بعض الشيء لأنه في أغلب الحالات لا يتمكن الأطباء من إيقاف ولادة الطفل الآخر، إلا أن ليندالفا كانت محظوظة، حتى وأنهم لم يضطروا إلى خياطة عنق رحمها لمنع الطفل الآخر من الخروج. وسيبقى التوأم في المستشفى للتعافي حتى 18 حزيران الجاري، وبعدها يمكنهما الذهاب مع والديهما.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.