شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

نجل مرسي ينجح بمجموع ضعيف يحرمه من كليات القمة

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 16 يوليو, 2012 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية 2

في نتيجة الثانوية العامة التي أعلنت في مصر وتنتظرها الأسر المصرية باهتمام كبير، حصل نجل الرئيس المصري الأصغر على مجموع صغير لا يؤهّله لكليات القمة الرئيسة، كمجموعات كليات الطب والهندسة والعلوم السياسة والإعلام التي يصل الحد الأدنى للقبول فيها إلى 98%، وقد لا يؤهله للحاق بأي كلية، حيث إن هذا المجموع سيجعله ينتظر المرحلة الثالثة أو الرابعة لمكتب تنسيق الجامعات، ما يعني أن فرصته قد تنحصر في الالتحاق بأي من المعاهد العليا نظام الأربع سنوات.

ومن الطرافة أن الرئيس مرسي الذي يرتجل خطاباته بلغة عربية سليمة، حصل نجله في هذه المادة على 19 درجة فقط من 30، وحصل في إحدى فروع مادة الرياضة على 22 درجة فقط من 50، وخسر في الفيزياء التي تتنمي لمجموعة العلوم التي تخصص فيها والده على 43.5 درجة من 50.

عبدالله محمد مرسي، أصغر أبناء الرئيس، تمسّكت والدته “أم أحمد” بالبقاء معه في بيتهم بالزقازيق لرعايته أثناء الامتحانات ورفضت الانتقال إلى القاهرة بعد إعلان فوز زوجها برئاسة الجمهورية.

ودرجت العادة على أن يقوم الحاصلون على مثل هذا المجموع على إعادة السنة طمعاً في الحصول على مجموع أكبر.

هذا في الوقت الذي حصلت إسراء سعيد من أسيوط في صعيد مصر على المركز الأول علمي رياضة، وحصل أحمد جمال عبدالنعيم بمدرسة دار حراء التابعة لجماعة الإخوان المسلمين الحاصل على المركز الاول “أدبي”، وحصلت سلمى خالد محمد عبدالعزيز قطري بمدرسة سان جان أنتيد بالإسكندرية، على المركز الأول مكرر.

وكان الطالب عبدالله محمد مرسي التابع لمدرسة القومية العربية الثانوية، إدارة الزقازيق، قد ترددت عدة إشاعات عن حجب نتيجته عن الرأي العام

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)