شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

تعرفي على مخاطر الولادتين القيصرية والطبيعية !

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 8 يوليو, 2014 | القسم: حمل وولادة

للقيصرية، رغم أنها تبعد آلام الولادة عن الأم مخاطر، لكن للولادة الطبيعية أيضاً مخاطرها، والتي يعرفك عليها استشاري طب النساء والولادة الدكتور عبد الحميد السبيلي.

shutterstock_64852711
تزداد مع الولادة القيصرية مخاطر الإصابة بالجلطات بنسبة 67% مقارنة بالولادة الطبيعية، والإقبال عليها يأتي من قبل الدول الصناعية أكثر، رغم إثارتها لانعكاسات جانبية خطيرة، كما أن المرأة التي تلد قيصريًا يجب أن تؤخر إنجابها لطفل آخر.
وهذا ما نصحت به دراسة قامت بها جامعة “بريستول” ببريطانيا، فقد اكتشفوا أن من تلد قيصريًا تحتاج إلى ضعف المدة التي تحتاج إليها من ولدت طبيعيًا؛ لتحمل مرة أخرى.

وإلى جانب هذا كانت هناك أسباب طبية أخرى:
1- مشاكل التخدير، مثل التأخر في الإفاقة، ونقص الأكسجين الذي يؤدي إلى الخلل بوظائف الأعضاء الحيوية، مثل: المخ والقلب.
2- النزيف أثناء العملية، ويمكن السيطرة عليه، وقد يؤدي في حالات نادرة إلى استئصال الرحم.
3- قد يتأثر الجهاز البولي بجرح المثانة أو ربط الحالب، مما يؤدي إلى الفشل الكلوي إذا لم يتم العلاج سريعًا.
4- الجهاز التنفسي، تتأثر كفاءة الرئتين إذا قل الأكسجين، أو عند بلع إفرازات من البلعوم إلى الشعب الهوائية، ويمكن تفادي ذلك بصيام المريضة وبعض الأدوية.
5- الجهاز الهضمي، أحيانًا قد تصاب الأمعاء بالشلل المؤقت بعد العملية، وغالبًا يتم السيطرة على الوضع.
6- التلوث الجراحي، ويمكن التغلب عليه بالمضادات الحيوية، والعناية بالتعقيم أثناء العملية.

مخاطر الولادة الطبيعية:

للطفل:
قد يتعرض لنقص الأكسجين، مما يصعب معه التنفس، ويؤدي لشلل نتيجة تأثر المخ بذلك، أو يحدث نـزيف بالدماغ، وجلطة نتيجة استخراج الطفل بطريقة عنيفة.

للأم:
1- نـزيف رحمي، نتيجة إجهاد الرحم من طول فترة الولادة، واستعمال المنشطات بكثرة، أو النـزيف من تأخر نـزول المشيمة، أو من الجروح المتعددة في عنق الرحم والمهبل، وأحيانًا يكون هناك انفجار في الرحم، مما يستدعي إجراء عملية جراحية عاجلة قد تنتهي باستئصال الرحم.
2- تلوث في الرحم والمهبل، وإذا لم يتم علاجه يسبب حمى النفاس.
3- “اكتئاب بعد الولادة” نتيجة تعرض الأم لآلام شديدة، أو معاملة غير إنسانية أثناء الولادة.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.