شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

جت:مجموعة نساء “انتماء” في جت المثلث سيساهمن في انجاح مسيرة رمضان تحت شعار بيئي

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 24 يونيو, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية, الأخبار المحلية

دعى مدير قسم الصحة والبيئة في مجلس جت المحلي سمير شلبي الى اجتماع من اجل التحضير لمسيرة رمضان التي ستقام يوم 17-7-2014، تحت عنوان “جت تقود نهضة البيئة الخضراء”.
وكان من بين المشاركين القائم باعمال الرئيس ابراهيم ابو فول، مدير قسم المشتريات عبد السلام ابو بكر، مفتش البيئة سمير وتد، مدير مشروع فصل النفايات الصلبة عن الجافة في شركة بورتال بيان لهياني، العاملة الاجتماعية والناشطة الجماهيرية في مكتب الرفاه الاجتماعي فلسطين ابو عصبة، المرشدة في الشبكة الخضراء رانية عقل، مها وتد مديرة قسم الشبيبة ومركز الفعاليات اللامنهجية، حيث دار حديث ونقاش موسع بينهما حول الخطوات التي من المفروض ان تاخذ بعين الاعتبار في سبيل اخراج المسيرة الى حيز التنفيذ وإنجاحها.

جت (15)
هذا وقد اتفق في الاجتماع أن يأخذ كل شخص من المجموعة المشاركة في الاجتماع دوره لوضع الترتيبات واللمسات الأخيرة لتنظيم المسيرة، بما فيها توزيع فوانيس على الأطفال المشاركة.
هذا واستمرار للمجموعة النسائية البيئية التي اطلق عليها اسم “انتماء”، فقد اثبتن النساء المشاركات مدى كفاءاتهن وطاقاتهن وانتمائهن العالية ليكن شريكات وفعالات في انجاح المسيرة وصنع القرار.
جدير ان هذه المجموعة مكونة من 17 امرأة من سكان قرية جت اللواتي يحملن في طياتهن حب العطاء وخدمة أبناء المجتمع في سبيل النهوض بالقرية على أصعدة متعددة ابتدأت بموضوع البيئية واليوم تفرعت لأمور أخرى مثل تشجيع المنتوج الاقتصادي المحلي.
العاملة الاجتماعية فلسطين ابو عصبة: ربطنا أهداف الفرقة برمضان ليكون شعار المسيرة تحت عنوان بيئي
العاملة الاجتماعية والناشطة الجماهيرية في مكتب الرفاه الاجتماعي في مجلس جت فلسطين ابو عصبة حدثتنا عن دورها في هذه المجموعة وقالت:” انا شخصيا شريكة في مجموعة “انتماء” التي قمنا ببنائها انا ومرشدة المجموعة رانية عقل ومدير قسم البيئة والصحة سمير شلبي، واليوم أصبح لدينا مجموعة نسائية مكونة من 17 امرأة من ربات بيوت وقسم منهن اتين من المنتدى النسائي حتى يكن شريكات في الفعاليات والنشاطات البيئية وغيرها من البرامج الجماهيرية الأخرى التي تساهم في تطوير المجتمع “.
وعن المسيرة قالت فلسطين ابو عصبة:” في رمضان المبارك سننظم مسيرة تحت عنوان ” جت تقود نهضة البيئة الخضراء”، والتي ستنطلق من مكان سيحدد بعد ايام، وخلال الأمسية سنوزع على الأطفال المشاركين فوانيس كهدية رمزية، ومن ثم ستصل المسيرة لمجموعة اكشاك (بسطات) لبيع منتوجات محلية لها علاقة في رمضان والتراث الفلسطيني، والهدف هو تشجيع الاقتصاد المحلي”.
وقالت ايضا:” اختيار شعار المسيرة يعود الى مجموعة نساء “انتماء” التي تكونت بمبادرة من الشبكة الخضراء لأهداف بيئية، وقد اقترحنا كمجموعة ان يكون لدى الفرقة النسائية الفعالة مشاركة في رمضان، ولهذا السبب ربطنا أهداف الفرقة برمضان ليكون شعار المسيرة تحت عنوان بيئي، ولا بد من الإشارة في هذا السياق ان المجلس المحلي بصدد إقامة حديقة بيئية في جت يشمل أيضا مسار للمشي على الأقدام، وهذا المشروع سيكون له انعكاسات ايجابية جدا على المجموعة النسائية واهالي جت”.
المرشدة رانية عقل: نريد رفع الوعي في موضوع البيئئة وتشجيع الاقتصاد المحلي
مرشدة مجموعة انتماء من الشبكة الخضراء رانية عقل قالت:” عنوان المسيرة يرتبط في حركة النهضة البيئية التي تشهدها القرية في هذه الايام على نطاق جت بشكل واسع، حيث ان هنالك مجموعات عديدة فاعلة ومشاركة في هذه الحملة، والتي تعمل تحت اطار المجلس المحلي. وقد رأينا انه كان لا بد من ادخال وجهة النظر والتخطيط والبيئي بتوسع كامل، دون ان يكون مجرد مشروع تذوق وينتهي، بل نريد رفع الوعي في كل ما يتعلق بموضوع البيئة وتشجيع الاقتصاد المحلي وإيجاد طاقات عمل للنساء، فعلى سبيل المثال الحديقة البيئية التي ستقام ستفتح المجال لتكون عبارة عن إطار عمل للنساء ليكن مرشدات من خلال تمرير ورشات عمل للأطفال وطلاب المدارس وتعزيز روح الانتماء لديهم”.
واردفت قائلة:” شهر رمضان المبارك هو الطريق لتحقيق الاهداف التي نصبوا اليها، ففي هذا الشهر تكثر صلة الرحم والناس يكون لديها الكثير من الأعباء ناهيك على ان رمضان وقع هذا العام في الصيف الحار، وسيكون متعب على الصائمين، لهذا السبب راينا ان نخرج بافكار وخطوات اخرى من اجل التواصل الاجتماعي بعيدا عن الاعباء، حيث ان العائلات بحاجة لهذا النوع من الترفيه والتواصل عن طريق تشجيع الاقتصاد المحلي”.
عقل تحدثت عن التشجيع الاقتصادي وقالت:” نرى في شهر رمضان الكثير ممن يشترون مؤن وهدايا لاقربائهم من محلات تجارية خارج البلدة، بسبب ان اسعار المنتوجات اقل، لكنهم ينسون الاخذ بعين الاعتبار تكاليف السفر، ومن هنا نوجه كلمة لأصحاب الأكشاك والمحالات التجارية ايضا في جت ان تكون اسعارهم لمراعاة ظروف العائلات وخاصة الفقيرة منها ، وان يكون سوق منتوجات مميز لاهالي القرية الذي سيفتح المجال امام نساء لتسويق منتوجاتهن التي لم ينجحن بتسويقها للمجتمع”.
ومضت وهي تقول:” انا اؤمن ان لدى النساء قدرة وطاقات كبيرة لتحقيق النجاح، وخاصة انه لدينا في المجموعة نساء يقمن باعمال تطريز، صوابين ومجالات اخرى، ولديهن قدرة قيادية. المجموعة كما قلنا اقيمت بالاساس على اساس بيئي واليوم تطمح لتحقيق انجازات اخرى في مجالات متعددة”.
في نهاية حديث عقل تطرقت الى موضوع العائلات الميسورة وقال:” الطاقة دائما نجدها في العائلات الميسورة، والمجتمع يجب ان يعلم انه عندما نتحدث عن هذه الشريحة فنحن نتعامل مع اصحاب طاقات عظيمة ويحتذى بها، لا عنهم الاقتصادي”.
مها وتد: نسعى لبناء قيادات شابة ونطالب دعما معنويا
مها وتد مديرة قسم الشبيبة ومركزة الفعاليات اللامنهجية في مجلس جت المحلي قالت:” نحن نعمل اكثر مع الشبيبة من اجل تطوير وتنمية القيادة الشبابية. اليوم يوجد لدينا مجموعات قيادية من صفوف السوابع والثوامن والتواسع كذلك مجلس طلابي بلدي مكون من 31 طالب انتخبوا بشكل دمقراطي وهم فعالين داخل القرية، ودائما نعطي لتلك المجموعات ان يكون لهم دور فعال في كثيرة من البرامج والنشاطات حتى يشعروا بمدى المسؤولية، وسيكون لهم مشاركة ايضا في مسيرة رمضان من حيث النظام والتنظيم”.
وعن رايها في مشاركة المجموعة النسائية قالت:” هذه خطوة رائعة جدا وخاصة انها تحمل شعارات بيئية سامية التي ستشغل مجتمنا في امور اخرى، لمحاربة كل الافات السلبية، اذ ان البيئة والعنف والتسامح جميعها مرتبط ببعضها البعض”.
كما قالت:” نتوجه لاهالي جت المشاركة في المسيرة ونطالب دعمهم المعنوي حتى ننجح في مسيرتنا”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات (1)