شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

باقة الغربية : مارتون “عشيّة امتحان بجروت اللغة العربيّة” في أكاديميّة القاسمي

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 15 يونيو, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية 2, الأخبار المحلية

مارتون “عشيّة امتحان بجروت اللغة العربيّة” في أكاديميّة القاسمي

عقد مركز سويًا في أكاديميّة القاسمي بالتعاون مع قسم اللغة العربيّة وآدابها برئيسه د. سمير كتّاني يوم الاثنين 9/6/2014  لقاءً مكثفًا لطلاب المدارس الثانويّة الممتحنين في امتحان بجروت اللغة العربيّة. وقد شمل هذا اللقاء ثلاث ورشات توجيهيّة والتي هدفت إلى تمكين الطالب الإجابة عن امتحان البجروت بأكثر يسرًا ونجاعة. وقد قدّم د. مروان أبو غزالة(محاجنة) الورشة الأولى في موضوعي التعبير الكتابي والقواعد، مرتئيًا عرض موضوعات الصرف والنحو والإملاء بتوليفة واحدة سعيًا إلى تذويت القواعد بيسر ومرونة، كما انبرى بعرض طريقة ناجعة في الكتابة ومؤداها كتابة جملة واحدة وتفريعها إلى عشرات الجمل، ممّا يمكّن الطالب من الكتابة أكثر سرعة، دقّة وسبكًا بين الجمل. أمّا الورشة الثانية فقد قدّمها د. نادر مصاروة، والتي احتوت في مظانها واكتنزت في تضاعيفها ارشادات عينيّة عن أسئلة الأدب، قدّم نموذجًا عينيًا مبيّنًا مبنى الامتحان وطرائق الإجابة عن أسئلته، فيما الورشة الأخرى فقد قدّمها أ. رامي إغباريّة في موضوع تنظيم الوقت مستخدمًا الوسائل الورقيّة منها والرقميّة، بغية جلب نجاعة الوقت ودرء ضغط الامتحانات. ولا معدى عن الإشارة أن اللقاء أعلاه عُقد بالتنسيق مع مجمع اللغة العربيّة برئيسه د. ياسين كتّاني ومع عمادة العلوم الإنسانيّة بعميدها د. علي جبارين، وبتوجيه من أ. محمد كتّاني نائب مدير عام أكاديميّة القاسمي.

ولا مندوحة من الإشارة، أن أ. رامي إغباريّة أطنب الحديث عن الخدمات التي يقدمها مركز سويًا، ومن جملتها: توفير المواد التعليميّة للطلاب الأكاديميين منهم والثانويين، التوجيه الأكاديمي، توفير وسائل تعليميّة وغيرها. لذا حثّ أ. رامي الطلاب الثانويين التوجه دائمًا إلى مركز سويًا حيث المكتبة، المرافق المختلفة، المساعدة الأكاديميّة بكل تواليفها، وذلك سعيًا إلى دمجهم في الدراسة الأكاديميّة لا سيّما في أكاديميّة القاسمي التي باتت أكاديميّة رائدة محليًا وعالميًا في التخصصات المختلفة.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.