شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

الضميري: المنطقة التي تمت بها الحادثة تعود للسيطرة الامنية الاسرائيلية

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 14 يونيو, 2014 | القسم: أخبار وسياسة, الأخبار الرئيسية 2

42126611536

كشف امس الجمعة سلطات الأمن بالضفة الغربية، عن عدم وجود أي علاقة لها بحادثة اختفاء 3 مستوطنيين، جنوبي الضفة الغربي، ليل الخميس الجمعة، حيث قال إن المنطقة التي اختفى فيها المستوطنون تابعة أمنيا للسلطات الإسرائيلية.

وقال الناطق باسم الأجهزة الأمنية الفلسطينية في الضفة الغربية، عدنان الضميري، إن “اتهامات الأمن الإسرائيلي، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو فارغة، خاصة أن المنطقة التي تمت بها الحادثة تعود للسيطرة الأمنية الإسرائيلية”.

استمرار البحث…وإسرائيل تلتزم الصمت حيال المختطفين

إلى ذلك، تواصل قوات كبيرة الجيش الإسرائيلي والشرطة وجهاز الأمن العام (الشاباك) عملياتها الحثيثة بحثاً عن الثلاثة مستوطنين المختطفين.

وتقوم قوات الأمن بأعمال تمشيط واسعة النطاق في قرى محافظة الخليل . وذكر مصدر أمني اسرائيلي أن المجهود الرئيسي يرتكز حالياً على جمع المعلومات الاستخبارية مشيراً إلى أن فرضية العمل الأساسية تقول إن الشبان الثلاثة اختطِفوا لأغراض المساومة حيث يُنتظر ورود رسالة من خاطفيهم.

وقام نائب مفتش عام شرطة إسرائيل الميجور جنرال نيسيم مور بزيارة عائلة أحد الشبان المفقودين وأطلع أفرادها على الجهود التي تبذلها الشرطة وقوات الأمن للعثور عليهم. وتم تعيين ضباط كبار للقيام بمهمة الاتصال مع عائلتي الشابين الآخرين.

نتنياهو يجري اتصالاً هاتفياً مع رئيس السلطة الفلسطينية

وفي سياق متصل، أوردت وكالة الأنباء الفرنسية أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أجرى الليلة اتصالاً هاتفياً مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس . ولم تتوفر المزيد من التفاصيل عن فحوى الاتصال .

وكان رئيس الوزراء قد تحادث هاتفياً مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري وأكد له أن عباس يتحمل المسؤولية عما جرى بسبب قراره التحالف مع حماس .

وأجرى كيري بدوره اتصالاً هاتفياً مع السيد عباس . كما أجرى رئيس الوزراء مشاورات مع كبار المسؤولين الأمنيين . كما أنه أوعز إلى أعضاء مجلس الوزراء بعدم الإدلاء بأي تصريحات حول قضية اختطاف الشبان الثلاثة .

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.