شاركونا بأخباركم! اضغط هنا ...

بعد تشريح الجثة : الشهيد نديم نوارة قتل برصاص جنود الإحتلال

محرر الخبر: موقع هسا | تاريخ النشر: 13 يونيو, 2014 | القسم: الأخبار الرئيسية

10371398_700700813329237_7879319315618281418_n

أثبتت نتائج عملية تشريح جثمان الفتى الشهيد نديم نوارة الذي استشهد يوم 15 ايار الماضي بشكل قاطع انه اسشتهد برصاص قوات الاحتلال.

وقد استخرج جثمان الشهيد نوارة يوم أمس الأول الإربعاء لإعداد تقرير طبي قضائي حول كيفية وأسباب استشهاده. وكشف مصدر طبي ان التشريح اثبت قطعا ان نديم نوارة قتل برصاص جنود الاحتلال الذين اطلقوا النار صوب الاطفال والشبان يوم 15 أيار  الماضي في ذكرى احياء النكبة قرب معتقل عوفر غرب رام الله.

وكانت عملية التشريح تمت في معهد الطب العدلي الفلسطيني بابو ديس انتهت بعد عصر الإربعاء، برئاسة الدكتور صابر العالول مدير معهد الطب العدلي وحضور طبيب امريكي وآخر دينماركي وثالث برتغالي، اضافة الى طبيبين اسرائيليين بينهم رئيس معهد الطب العدلي في “ابو كبير”.

وكشف المصدر ان جثمان الشهيد كان بوضع جيد وليس متعفنا ولم يجد الاطباء اي صعوبة في تحديد مكان دخول الرصاصة وخروجها، كما تم العثور على شظايا داخل جسده.

وأوضح ان الرصاصة اخترقت جسده وخرجت فيما بقيت شظايا داخله، وقد تم اخذ عينات من الشظايا والجثمان لإجراء التحاليل اللازمة عليها.

ولفت المصدر الى ان الطب العدلي الفلسطيني سيقوم بإجراء فحوصات وتحاليل في المكان الذي يريد لإعداد تقريره الذي سيصدره خلال الايام القريبة المقبلة.وكان النائب العام القاضي محمد عبد الغني العويوي اصدر قرارا يوم الثلاثاء باستخراج جثمان الشهيد نديم نوارة حيث تم اخراجه عند الساعة التاسعة من صباح الإربعاء .

وكان النائب العام  الفلسطيني القاضي محمد عبد الغني العويوي، اصدر قراراً باستخراج جثمان الشهيد نديم نوارة الذي استشهد بتاريخ وذلك ليصار الى إحالة الجثمان إلى معهد الطب العدلي الفلسطيني بأبو ديس، بعد أن تم تكليف مدير معهد الطب العدلي الدكتور صابر العالول بإجراء المقتضى الفني من خلال تزويد النيابة العامة بتقرير طبي قضائي حسب الأصول.

وجاء قرار النائب العام باستخراج جثة الشهيد نوارة بعد أن حصلت النيابة العامة على فتوى شرعية من المفتي العام للقدس والديار المقدسة ورئيس مجلس الافتاء الأعلى الشيخ محمد حسين وطلب ذوي الشهيد.

وأوضح النائب العام في بيان صحفي أصدره مكتبه الإعلامي أن الإجراء الطبي المندرج بأعمال الخبرة الفنية سيتم باطار السيادة الفلسطينية والطواقم الطبية الفلسطينية التي لها الحق بالاستعانة بخبراء دوليين، باعتباره إجراء جوهري لاستكمال التحقيقات بظروف استشهاد الشاب نديم نوارة، سيما وان النيابة العامة قد اكتفت في بداية التحقيقات بالكشف الظاهري على جثة الشهيد وتقارير الكشف والمعاينة بوجود الطب الشرعي الأمر الذي لم يتسن من خلاله إحالة جثمان الشهيد لمعهد الطب العدلي في حينه بسبب تجمع حشود من المواطنين أمام مجمع فلسطين الطبي.

وقد قالت القناة العبرية الثانية  ان “خلاصة الأمر أن الصبي أطلقت النار عليه وقتل جراء إصابته برصاص حي و ثقب دخول الرصاصة وخروجها يؤكدان ذلك، وهذا يؤكد أن الصبي لم يقتل جراء إصابته برصاص مطاطي كما كان يدعي الجيش الإسرائيلي”.

وبحسب المراسل العسكري للقناة فإن جيش الاحتلال “ينوي دارسة هذه المعطيات والادعاءات، وأن النتائج النهائية للتشريح ستصدر بشكل نهائي بعد ثلاثة أيام”.

ومن ناحيته قال مصدر خاص اطلع على تفاصيل عملية تشريح جثة الشهيد نوارة ” إن طبيباً عدلياً فلسطيناً استخرج 4 شظاياً للرصاص الحي أصابت الشهيد نوارة، وظهر أن بعضها استقرت في الكبد، بينما حاول الطبيب العدلي الإسرائيلي  أن يبدي  اندهاشه من سرعة دحض ادعاءات الجيش الإسرائيلي الذي قال إنه لم يطلق يومها سوى الرصاص المطاطي”.

تنويه: تعليقات الزوار الكرام المنشورة تعبر عن رأي اصحابها فقط ولا تعبر عن رأي موقع هسا بتاتاً.
يرجى الحفاظ على مستوى المشاركه في التعليقات وعدم تعدي الحدود او المس باشخاص او التعليق بما ليس له علاقة بالموضوع المنشور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.